ارتفاع نسبة الاشعاع الى مستويات خطيرة بعد انفجار جديد في محطة فوكوشيما-1

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65479/

افاد الاعلام الياباني إن انفجارا وقع في المفاعل رقم 4 لمحطة "فوكوشيما-1 " الكهروذرية الواقعة شمال اليابان يوم 15 مارس/آذار في الساعة التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي، مما ادى الى اندلاع حريق في مبنى المفاعل وتسبب في ارتفاع نسبة الاشعاع الذري الى مستويات خطيرة. من جهته قال رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان أن مستويات الاشعاعات حول مجمع فوكوشيما داييتشي الآن مرتفعة، مضيفا ان السلطات تبذل قصار ى جهدها لمنع التسربات الاشعاعية من الانتشار.

افاد الاعلام الياباني إن انفجارا وقع في المفاعل رقم 4 لمحطة "فوكوشيما-1 " الكهروذرية الواقعة شمال اليابان يوم 15 مارس/آذار في الساعة التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي، مما ادى الى اندلاع حريق في مبنى المفاعل وتسبب في ارتفاع نسبة الاشعاع الى مستويات خطيرة.

واكدت وكالة "كيودو" للانباء انه تسنى اطفاء الحريق، غير انه تسبب في انتشار المواد المشعة.

واكد الامين العام لمجلس الوزراء يوكيو ادانو للصحفيينن في طوكيو ان مستوى الاشعاع حول المفاعل الثالث للمحطة يتجاوز المعدلات المقبولة  بـ400 مرة . وفرضت الحكومة اليابانية نظام حظر الطيران على مسافة 30 كم حول المحطة، لكنه لا يشمل طائرات الاغاثة.

من جهته قال رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان أن مستويات الاشعاعات حول مجمع فوكوشيما داييتشي الآن مرتفعة، مضيفا ان السلطات تبذل قصارى جهدها لمنع التسربات من المفاعل من الانتشار.
واكد ناوتو إن خطر حدوث تسرب نووي يتزايد في المحطة، حاثا الاشخاص الموجودين في دائرة نصف قطرها 30 كيلومترا حول المحطة على البقاء داخل المباني.

هذا واكدت السلطات في طوكيو انه تم رصد كميات ضئيلة من المواد المشعة في المدينة  والتى حملتها الرياح الشمالية الآتية من محطة "فوكوشيما - 1" الواقعة على بعد 240 كم شمال العاصمة. كما تم رصد مستويات متدنية من المواد المشعة في المحافظات المجاورة لطوكيو.

وفي السياق ذاته اكدت وزارة الطوارئ الروسية ان مستويات الاشعاع في مقاطعة خباروفسك الروسية المطلة على بحر اليابان طبيعية ولا يمثل الحادث في محطة "فوكوشيما - 1" اي خطر على سكان المناطق الشمالية - الشرقية الروسية، وذلك لان اتجاه الرياح الآتية من اليابان نحو الشرق ولذلك تنتقل المواد المشعة الى المحيط الهادئ بعيدا عن الحدود مع روسيا.

مراسل"روسيا اليوم" سلام العبيدي

وفي مكالمة هاتفية مع قناة "روسيا اليوم" اعتبر الصحفي خلدون محمد الازهري المتواجد في طوكيو ان الازمة في المفاعل تسير نحو الاسوأ وتزداد تعقيدا والمشاكل تحدث الواحدة تلو الاخرى. واضاف ان "الحالة الفيزيائية والكيميائية داخله لا تسمح بتنفيذ الحلول المقترحة لاصلاحه حيث لم يتمكن الخبراء من تبريد المفاعل بمياه البحر بسبب الضغط الكبير داخله والذي يهدد بحدوث تسرب نووي".
من جهته شارك موفد "روسيا اليوم" والعارف في الشؤون النووية سلام العبيدي هذا الموقف مشيرا الى ان استخدام مياه البحر يعتبر حلا مؤقتا وغير جديا لان هذه المياه تحوي على الكثير من الاملاح التي تؤدي الى تآكل الانابيب التي تنقل المياه هذا فضلا عن اضطراب عمل الصمامات التي تتحكم بمنسوب ومقادير المياه.
واكد العبيدي ان الحرارة بدأت بالارتفاع داخل المفاعلات وان هذا يهدد بحدوث انفجارات جديدة وبتراكم الاشعاعات ومن ثم تسربها الى خارجها، واشار الى ان المشكلة الآن هي "سباق مع الزمن وان الوضع يسير نحو الاسوأ".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك