ساحل العاج: القوات الموالية لغباغبو تشن هجوما بالمروحيات والمدرعات على أنصار وتارا في أبيدجان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65364/

شنت القوات الموالية لرئيس ساحل العاج المنتهية ولايته لوران غباغبو يوم السبت 12 مارس/آذار هجوما تسانده المروحيات والمدرعات استغرق عدة ساعات على حي ابوبو معقل خصمه الحسن وتارا شمال مدينة ابيدجان.

شنت القوات الموالية لرئيس ساحل العاج المنتهية ولايته لوران غباغبو يوم السبت 12 مارس/آذار هجوما تسانده المروحيات والمدرعات استغرق عدة ساعات على حي ابوبو معقل خصمه الحسن وتارا شمال مدينة ابيدجان.
وتحدث أنصار وتارا عن عمليات "قتل عشوائي لمدنيين أبرياء"، معتبرين الهجوم الواسع الاول الذي تشنه قوات غباغبو منذ بدء الازمة التي تلت الانتخابات في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني "عملية يائسة" للسلطة.
ولم تتوفر حتى الآن معلومات محددة حول عدد القتلى والمصابين نتيجة القصف، وذكرت وكالة "فرانس برس" ان القصف استمر حتى مساء يوم السبت.
وقال مصدر في هيئة الاركان ان هدف قوات الدفاع والامن الموالية لغباغبو هو "تخليص ابوبو من الارهابيين"، مؤكدا ان هذه العملية "حاسمة".
واضاف هذا المصدر ان قوات غباغبو استخدمت "مروحيتي بوما وقاذفات صواريخ ودبابات" بينما ذكر شهود عيان ان اهالي الحي مسلحون برشاشات وقاذفات صواريخ.

وجاء هذا التدهور المفاجىء للوضع في ساحل العاج بعد يومين من قمة للاتحاد الافريقي في اديس ابابا اكدت حالة الجمود السياسي في هذا البلد، اذ اعترف الاتحاد بأ وتارا رئيسا بينما رفض غباغبو هذا الموقف بشكل قاطع.
وقال بيان بثه التلفزيون ان الرئيس المنتهية ولايته "يحرص على طمأنة السكان بشأن حل هذه الازمة" و"يدعو السكان الى التزام الهدوء ويبلغهم بانه سيتحدث اليهم قريبا".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك