الجيش السوداني يعلن عن مهاجمة ميليشيا لبلدة نفطية في جنوب السودان ومقتل 23 شخصا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65315/

أعلن جيش جنوب السودان ان مقاتلي ميليشيا هاجموا عاصمة ملكال ولاية اعالي النيل المنتجة للنفط بجنوب السودان يوم السبت 12 مارس/ آذار، مما ادى الى سقوط 23 قتيلا.

أعلن جيش جنوب السودان ان مقاتلي ميليشيا هاجموا عاصمة ملكال ولاية اعالي النيل المنتجة للنفط بجنوب السودان يوم السبت 12 مارس/ آذار، مما ادى الى سقوط 23 قتيلا.
وذكر جورج اثور الزعيم المنشق عن الجيش الشعبي أن احد نوابه شن هجوما للاستيلاء على اسلحة وللانتقام بعد سلسلة من الهجمات من جانب الجيش على رجاله.
من جهته قال ديفيد جريسلي المسؤول البارز في الامم المتحدة ان الهجوم الذي شنه نحو 60 مقاتلا تم صده في وقت لاحق من الصباح بعد ان لاحق الجيش الجنوبي المغيرين ليتقهقروا من الجهة الشمالية للمدينة.
ويشير هذا الهجوم الذي تعرضت له ملكال الى تصعيد موجة من الاشتباكات بين جيش الجنوب والميليشيات وهو ما يثير مخاوف بشأن استقرار جنوب السودان مع دنو موعد انفصاله المقرر عن الشمال في التاسع من يوليو تموز القادم.
واثور ضابط سابق في جيش الجنوب اعلن انشقاقه العام الماضي قائلا بانه تعرض للاحتيال في انتخابات حكام الولايات بولاية جونقلي المجاورة.
وفي يناير كانون الثاني الماضي صوت الجنوبيون بأغلبية كاسحة لصالح الانفصال عن الشمال في استفتاء نصت عليه اتفاقية السلام الشامل الموقعة بين الجانبين عام 2005 والتي أنهت عقودا من الحرب الاهلية بين الشمال والجنوب.
ويتهم الجيش والحكومة في جنوب السودان الشمال بمؤازرة ميليشيات جنوبية لزعزعة استقرار المنطقة والسيطرة على امكانات الجنوب النفطية وهو الاتهام الذي تنفيه حكومة الخرطوم.
وملكال هي المركز الاداري لولاية اعالي النيل وهي ولاية تعصف بها الاضطرابات ومتاخمة لكل من شمال السودان واثيوبيا. وهي ايضا قاعدة لعدد كبير من الوكالات التابعة للامم المتحدة وجماعات المعونة الدولية.
المصدر: وكالة "رويترز" للأنباء

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية