تجدد القصف الكثيف لرأس لانوف البريقة والثوار يستعدون لاسترداد بن جواد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65153/

نقلت وكالة "رويترز" عن مقاتلين وشهود عيان إن كتائب أمنية موالية للزعيم الليبي معمر القذافي استأنفت صباح يوم الخميس 10 مارس/آذار القصف المكثف لبلدة راس لانوف بشرق ليبيا. وقال المعارض الليبي سليم الشيخي في مكالمة هاتفية مع قناة "روسيا اليوم" من مدينة اجدابيا أن القصف استهدف مناطق قريبة من مستشفى راس لانوف، مما أجبر الأهالي والأطباء على إجلاء الجرحى والمرضى من المستشفى الى مدينة الزاوية.

نقلت وكالة "رويترز" عن مقاتلين وشهود عيان إن كتائب أمنية موالية للزعيم الليبي معمر القذافي استأنفت صباح يوم الخميس 10 مارس/آذار القصف المكثف لبلدة راس لانوف  بشرق ليبيا.

وقال أحد شهود العيان إن قذائف وصواريخ تسقط على بعد بضعة كيلومترات من مصفاة راس لانوف وبالقرب من مبنى تابع للشركة الليبية الاماراتية لتكرير النفط. وأضاف أن القصف يأتي فيما يبدو من اتجاه البحر. ولم يتسن للوكالة التأكد من هذا. وأضاف الشاهد ان طائرة حربية تحلق فوق راس لانوف.

من جهة أخرى قال المعارض الليبي سليم الشيخي في مكالمة هاتفية مع قناة "روسيا اليوم" من مدينة اجدابيا أن القصف  استهدف مناطق قريبة من مستشفى راس لانوف، مما أجبر الأهالي والأطباء على إجلاء الجرحى والمرضى من المستشفى الى مدينة الزاوية.

كما قال الشيخي ان طائرات موالية للقذافي قصفت يوم الخميس مدينة البريقة النفطية. ولم تكن البريقة هدفا للقصف لعدة أيام. وهي تقع على بعد نحو 90 كيلومترا شرقي راس لانوف.

وأضاف الشيخي ان حالة من الهدوء الحذر تسود في مدينة اجدابيا. وذكر ان عدد المصابين في المدينة بلغ 32 شخصا، بينما ما زالت حصيلة القتلى كما كانت عليه يوم الأربعاء اي 5 أشخاص.

وذكر ان الكتيبة رقم 36 التي انضمت الى الثوار بعد الأحداث في مدينة بنغازي تستعد في الوقت الحالي لاجتياح بلدة بن جواد، مضيفا ان الثوار يأملون في استرداد البلدة بحلول يوم الجمعة. وأضاف المعارض أن المفاوضات مستمرة مع قبيلة فرجان في مدينة سرت حول انضمامها الى الثورة، مضيفا ان نجاح هذه المفاوضات سيعني سقوط المدينة في أيدي الثوار أيضا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية