القذافي يقول ان الشعب الليبي سيحمل السلاح ضد الغرب اذا فرض حظر الطيران

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65076/

قال الزعيم الليبي معمر القذافي في مقابلة مع قناة "تي آر تي" التلفزيونية التركية يوم الأربعاء 9 مارس/ آذار ان الشعب الليبي سيحمل السلاح ضد القوى الغربية ان هي سعت لفرض منطقة حظر طيران في أجواء بلاده، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز" للأنباء. وأكد الزعيم الليبي في المقابلة، انه اذا سيطر تنظيم القاعدة على ليبيا فأن الفوضى ستعم المنطقة بأسرها وصولاً إلى إسرائيل.

قال الزعيم الليبي معمر القذافي في مقابلة مع قناة "تي آر تي" التلفزيونية التركية يوم الأربعاء 9 مارس/ آذار ان الشعب الليبي سيحمل السلاح ضد القوى الغربية ان هي سعت لفرض منطقة حظر طيران في أجواء بلاده، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز" للأنباء.
وأكد الزعيم الليبي في المقابلة، انه اذا سيطر تنظيم القاعدة على ليبيا فأن الفوضى ستعم المنطقة بأسرها وصولاً إلى إسرائيل، بحسب قناة "العربية".

وشدد القذافي على ان الأسرة الدولية بدأت تفهم أن حكومته تمنع اسامة بن لادن من السيطرة على ليبيا وإفريقيا.

وكان الرئيس الليبي قد اتهم،  في كلمة متلفزة، المجلس الوطني الانتقالي الذي شكله الثوار الذين حملوا السلاح لإسقاط نظامه، بـ"الخيانة"، مؤكداً أن أعمال العنف التي تشهدها البلاد يقف خلفها تنظيم القاعدة و"مؤامرة" غربية للاستيلاء على نفط البلاد.

كما شن القذافي هجوماً عنيفاً على مصطفى عبدالجليل وزير العدل السابق المستشار الذي انشق عن نظامه وترأس المجلس الانتقالي، قائلا إن "بعض الناس من القوى الثورية كانوا يأتوني ناصحين ويقولون لي هذا خائن، هذا عميل، هذا عبد للسنوسية.. إنصح المؤتمر الشعبي العام بتنحيته.. أعتقد أن المؤتمر الشعبي العام كان سيقيله في مؤتمره المقبل".

وأضاف الرئيس الليبي أن عبدالجليل هو الوحيد الذي اتصل بالسفير البريطاني، وقال للبريطانيين "تعالوا وخذوا القواعد العسكرية السابقة، أنتم سادتنا ونحن عبيدكم.. لأنه سنوسي، السنوسية عائلة عبدة للإنكليز والطليان، أي مستعمر يأتي تكون عبدة له".

وأكد القذافي على أنه "لا حل إلا بأن يخرج أبناء بنغازي" على الثوار"، محذراً إياهم من أنهم في حال لم يفعلوا ذلك فإن "أبناءكم سيجندهم في أفغانستان.. لا بد من تحرير بنغازي، الشعب من داخل بنغازي سيخرج".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية