كرزاي: سقوط الضحايا بين المدنيين في عمليات القوات الغربية لم يعد مقبولا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/64884/

أعرب الرئيس الأفغاني حامد كرزاي في اثناء لقائه في كابل مع دافيد بتريوس قائد قوات الولايات المتحدة والناتو في أفغانستان عن استيائه لمقتل تسعة أطفال أفغان في غارة جوية للناتو في محافظة كونار، مشيرا إلى أن "سقوط الضحايا بين المدنيين لم يعد مقبولا". وشاركت مئات الأفغان في كابل في اليوم نفسه في مسيرة احتجاج ضد مقتل الأطفال.

أعرب الرئيس الأفغاني حامد كرزاي أثناء لقائه مع دافيد بتريوس، قائد قوات الولايات المتحدة والناتو في أفغانستان في كابل عن استيائه لمقتل تسعة أطفال أفغان في غارة جوية للناتو في محافظة كونار في شمال شرق البلاد. ووصف كرزاي الاعتذار الرسمي الذي قدمه بتريوس لكابل لهذا الحادث بغير الكافي، مشيرا إلى أن "سقوط الضحايا بين المدنيين لم يعد مقبولا".

هذا وشاركت مئات الأفغان في كابل في اليوم نفسه في مسيرة احتجاج ضد مقتل الأطفال، مرددين: "الموت لأمريكا!" و"الموت للغزاة!". وشهدت محافظة كونار تظاهرات مماثلة. وردد بعض المتظاهرين هتافات مناهضة لكرزاي.
وقُتل الأطفال التسعة في غارة جوية قامت بها مروحية تابعة لقوات الناتو في دائرة داري بشت بمحافظة كونار، وأعلنت مصادر في الناتو أن الضربة وُجهت بالخطأ إذ أن أعضاء طاقم المروحية اعتقدوا أنهم عثروا على مجموعة من المسلحين، إلا أنها كانت مجموعة من الأطفال الذين دخلوا الغابة لجمع الحطب. ونُفذت الغارة ردا على هجوم المسلحين على دورية القوات الأمريكية في إحدى المناطق الجبلية المجاورة.
يذكر أن الخسائر في صفوف المدنيين تعتبر من أخطر المواضيع المتعلقة بعمليات قوات التحالف الغربي في أفغانستان التي يبلغ عددها 140 ألف رجل.
وأشار كرزاي الى أن مقتل الأبرياء في غارات القوات الغربية يثير المشاعر المعادية لحكومته التي تعتبرها واشنطن حليفا لها.  
وفي الأسبوع الماصي أعلن كرزاي مقتل 65 مدنيا أفغانيا في عمليات قوات التحالف الغربي في دائرة غازي آباد بمحافظة كونار.
كما أُعلن هذا الأسبوع عن مقتل 6 مدنيين في محافظة نانغارهار المجاورة في غارة جوية لقوات التحالف الغربي. وأعلنت قيادتها أنها تحقق في كل هذه الحوادث.
المصدر: وكالات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك