نتانياهو يأمل بأن تتحول الدول العربية الى دول ديمقراطية ومستقرة في اعقاب التطورات الاخيرة في المنطقة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/64881/

جدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو تأكيده على رغبة بلاده في تحقيق السلام، مضيفا ان تل ابيب اعلنت استعدادها لتقديم تنازلات، غير ان الفلسطينيين لم يقوموا بالمثل. ادلى نتانياهو بهذا التصريح في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس تشيلي سبستيان بنييرا بعد لقائهما في القدس يوم 6 مارس/آذار. وفي تعليقه على تطورات الاوضاع في الشرق الاوسط اعرب نتانياهو عن امله "بأن تتحول الدول العربية والاسلامية الى دول ديمقراطية ومستقرة في اعقاب التطورات الاخيرة في المنطقة".

جدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو تأكيده على رغبة بلاده في تحقيق السلام، مضيفا ان تل ابيب "اعلنت استعدادها لتقديم تنازلات، غير ان الفلسطينيين لم يقوموا بالمثل حتى الان". ادلى نتانياهو بهذا التصريح في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس تشيلي سبستيان بنييرا بعد لقائهما في القدس يوم الاحد 6 مارس/آذار. 
بدوره قال الرئيس التشيلي ان بلاده "اعترفت بالدولة الفلسطينية لأن من حق الفلسطينيين إقامة دولة حرة وديمقراطية مثل ما تستحق إسرائيل العيش بسلام داخل حدودها"، معربا عن أمله في استئناف المفاوضات المباشرة.
هذا وفي تعليقه على تطورات الاوضاع المضطربة في الشرق الاوسط اعرب نتانياهو عن امله "بأن تتحول الدول العربية والاسلامية الى دول ديمقراطية ومستقرة في اعقاب التطورات الاخيرة في المنطقة"، مضيفا ان من شأن ذلك ان  أن يساهم في احلال السلام في الشرق الأوسط.
وفي السياق ذاته تساءل نتانياهو في جلسة الحكومة الاحد "ماذا كان سيحدث لو امتلكت ليبيا الآن أسلحة نووية؟". واعاد رئيس الوزراء الى الاذهان ان ليبيا كانت عضوا في مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة، وادانت اسرائيل بسبب عملية الرصاص المصبوب، اما الآن فكشفت القناع عن وجهها الحقيقي حسب قوله. وطالب نتانياهو المجتمع الدولي "بالاستمرار في ممارسة الضغوط الشديدة على ايران من خلال العقوبات والادانات على غرار ما تقوم به حاليا بالنسبة لليبيا لوقف مشروعها النووي".
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية