موفد "روسيا اليوم": مركز الزاوية تحت سيطرة الجيش ومواجهات في راس لانوف ولا قوات تزحف لبنغازي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/64865/

قال موفد قناة "روسيا اليوم" في 6 مارس/آذار ان ثمة مواجهات تدور حالياً بين القوات الليبية الحكومية وقوات المعارضين المسلحة في مدينة راس لانوف، أما بخصوص مدينة الزاوية حيث تدور اشتباكات عنيفة، فقد أشار الى ان القوات الحكومية تسيطر على مركز المدينة في حين يتحصن المعارضون المسلحون في عدد من مناطقها. كما نفا موفد القناة أنباء تحدثت عن توجه وحدات من الجيش الليبي الى مدينة بنغازي.

قال موفد قناة "روسيا اليوم" في 6 مارس/آذار ان ثمة مواجهات تدور حالياً بين القوات الليبية الحكومية وقوات المعارضين المسلحة في مدينة راس لانوف، أما بخصوص مدينة الزاوية حيث تدور اشتباكات عنيفة، فقد أشار الى ان القوات الحكومية تسيطر على مركز المدينة في حين يتحصن المعارضون المسلحون في عدد من مناطقها. أما عن الوضع الميداني في مدينة سرت، مسقط رأس الزعيم الليبي معمر القذافي فإن االثوار يقتربون منها وهم الآن على بعد قرابة 90 كم منها.

الى ذلك نفى موفد روسيا اليوم الأنباء التي تداولها التلفزيون الحكومي الليبي عن اقتراب قوات الجيش من مدينة بنغازي التي أنطلقت منها شرارة الاضطرابات في 17 فبراير/شباط الماضي، والتي تمكن معارضو النظام من إحكام سيطرتهم عليها. وأضاف ان الثوار تحصنوا بشكل قوي داخل المدينة، مما يوحي بأنهم على أهبة الاستعداد لصد أي هجوم محتمل قد تشنه قوات الجيش الليبي، مشيراً الى ان عددا من المسلحين يعملون على اتخاذ المدينة كنقطة انطلاق لهم باتجاه المدن الليبية الأخرى والسيطرة عليها.
وتطرق موفد القناة الى موضوع  8 بريطانيين أشارت أنباء الى انهم محتجزين لدى الثوار، اذ  أكد موفد "روسيا اليوم" معلومات من مصادر موثوقة أفادت بأن البريطانيين الـ 8 وصلوا الى الأراضي الليبية على متن طائرات او سفن أرسلتها بريطانيا لإجلاء رعاياها، للبقاء في ليبيا بهدف التنسيق مع الثوار. كما أكد موفد القناة على وجود اتصالات بين لندن ووزير الداخلية المنشق عبد الفتاح يونس، وذلك في إطار اتصالات تجريها بريطانيا مع أقطاب في المعارضة.

وفي شأن آخر أشار موفد "روسيا اليوم" الى المؤتمر الصحفي الذي عقده المجلس الوطني الانتقالي في الـ 24 ساعة الماضية، والذي تحدث فيه بعض المعارضين الليبيين عن إمكانية التوجه بطلب مساعدات عسكرية خارجية في المواجهة مع القوات الحكومية، كإغلاق المجال الجوي الليبي، لكنه أشار الى تغيير في مطالب قادة المجلس في الساعات الأخيرة، والى ان اهتمامهم أصبح يتركز حالياً على الاعتراف الدولي بمجلسهم كممثل وحيد لليبيا ولشعبها.
وفيما يتعلق بمدينة مصراتة فقد أفاد شاهد عيان بأن المدينة تقع تحت سيطرة الثوار، مشيراً الى وقوع اشتباكات بين قوات تابعة للقذافي وقوات المعارضة في عدد من أحياء المدينة.
من جانبه أفاد التلفزيون الليبي في وقت سابق من اليوم ذاته الى ان القوات الحكومية استعادت سيطرتها على مدن مصراتة وراس لانوف والزاوية. وكانت القناة الرسمية الليبية قد بثت تقارير مصورة لمسيرات شعبية في طرابلس وسرت، ظهر فيها مواطنون ليبيون يعبرون عن فرحتهم باستعادة القوات الحكومية سيطرتها على عدد من المدن.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية