المعارضة الليبية ترفض الوساطة الفنزويلية لاقامة حوار مع القذافي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/64750/

اعلنت المعارضة الليبية على لسان المتحدث باسم المجلس الوطني الذي شكلته المعارضة في شرق ليبيا مصطفى الغرياني اعلنت رفضها الدخول في مفاوضات مع العقيد معمر القذافي، رافضة بذلك اقتراح الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز لارسال بعثة دولية الى ليبيا من اجل اقامة حوار بين طرفي النزاع. من جانبه اكد سيف الإسلام نجل القذافي في مقابلة مع قناة "سكاي نيوز" البريطانية الخميس ان البلاد ليست في حاجة لتدخل أجنبي من أجل إنهاء الأزمة.

اعلنت المعارضة الليبية على لسان المتحدث باسم المجلس الوطني الذي شكلته المعارضة في شرق ليبيا مصطفى الغرياني اعلنت رفضها الدخول في مفاوضات مع العقيد معمر القذافي، رافضة بذلك اقتراح الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز لارسال بعثة دولية الى ليبيا من اجل اقامة حوار بين طرفي النزاع.

وأكد الغرياني يوم الخميس 3 مارس/اذار من بنغازي "لن نقبل ابدا بالتفاوض مع اي كان على دماء شعبنا. الشيء الوحيد الذي يمكن ان نتفاوض بشأنه مع تشافيز هو رحيل القذافي الى فنزويلا".

من جانبه اكد سيف الإسلام نجل القذافي في مقابلة مع قناة "سكاي نيوز" البريطانية الخميس ان البلاد ليست في حاجة لتدخل أجنبي من أجل إنهاء الأزمة. وذكر تعليقا على عرض الوساطة الفنزويلية انه لم يسمع بشأن العرض، مضيفا قوله "يجب أن نقول شكرا لكننا قادرون بما يكفي على حل قضايانا بأنفسنا، لا توجد حاجة لأي تدخل أجنبي". وقال "إنهم أصدقاؤنا ونحن نحترمهم ونحبهم، لكنهم بعيدون جدا ولا فكرة لديهم عن ليبيا، بلدنا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وفنزويلا في أميركا الوسطى".

وكان تشافيز بادر يوم 28 فبراير/شباط الى ارسال "بعثة حسن نوايا" دولية الى ليبيا لاجراء مفاوضات مع الحكومة وزعماء المعارضة لايجاد حل سلمي للازمة التى تعيشها البلاد، كما اعلنت كراكاس فيما بعد ان القذافي وافق على هذه الخطة من حيث المبدأ. بدوره صرح امين عام جامعة الدول العربية عمرو موسى الخميس بأن المبادرة الفنزويلية "تدرس فقط". وفي السياق ذاته اكد المتحدث باسم البيت الابيض فيليب كراولي للصحفيين ان واشنطن ترفض اقتراح تشافيز، مجددا دعوة الادارة الامريكية الى تنحي القذافي.

وميدانيا قالت قناة "العربية" ان القوات المؤيدة للقذافي عاودت يوم الجمعة 4 مارس/اذار قصفها لبلدة البريقة النفطية بشرق البلاد. وتقول تقارير إعلامية إن قوات القذافي احتشدت في بلدة راس لانوف التي على الشريط الساحلي والتي تضم مرفأ نفطيا، كما سيطرت القوات على المنشأة النفطية في الزاوية.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية