زعماء اوربيون يتفقون على ضرورة اتخاذ اجراءات عاجلة ضد القذافي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/64402/

اعلنت بريطانيا يوم السبت 26 فبراير/شباط ان رئيس الوزراء ديفيد كاميرون وزعماء أوربيين اخرين اتفقوا على ضرورة اتخاذ الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي اجراء عاجلا للتعامل مع الازمة الليبية بما في ذلك عقوبات صارمة. من جانبه ألمح رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلوسكوني إلى أن العقيد معمر القذافي قد يكون فقد السيطرة على الوضع في ليبيا.

اعلنت بريطانيا يوم السبت 26 فبراير/شباط ان رئيس الوزراء ديفيد كاميرون وزعماء أوربيين اخرين اتفقوا على ضرورة اتخاذ الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي اجراء عاجلا للتعامل مع الازمة الليبية بما في ذلك عقوبات صارمة.
وقال مكتب كاميرون ان رئيس الوزراء تحدث بشكل منفصل مع المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل ورئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني ورئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان خلال الاربع والعشرين ساعة الماضية عن ليبيا.
واكد متحدث باسم كاميرون انه "كان هناك اتفاق واضح بأن تصرفات النظام الليبي غير مقبولة تماما وأن الوحشية والترويع لا يمكن التسامح معهما".
واضاف المتحدث "اتفق كاميرون مع نظرائه على ضرورة اتخاذ الاتحاد الاوروبي والامم المتحدة اجراء عاجلا بما في ذلك حزمة عقوبات صارمة تستهدف النظام مباشرة.

برلسكوني: القذافي قد يكون فقد السيطرة على الوضع في ليبيا

ألمح رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلوسكوني إلى أن العقيد معمر القذافي قد يكون فقد السيطرة على الوضع في ليبيا.
وقال برلوسكوني خلال كلمة ألقاها أمام مؤتمر حزب الجمهوريين الإيطاليين إن على الجميع الاتفاق على ضرورة وقف حمام الدم ودعم شعب ليبيا، على حد تعبيره.
 يذكر أن رئيس الوزراء الإيطالي كان من المقربين إلى القذافي، إذ وقعا عام ألفين وثمانية معاهدة صداقة بين بلديهما فتحت الباب أمام تعاون اقتصادي وتجاري واسع بين البلدين.

اشتون: يجب على الاتحاد الاوروبي ان يعيد القذافي الى العزلة

من جانبها كتبت مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون في مقال نشر يوم السبت ان الاتحاد الاوروبي الذي يستعد لاعلان عقوبات على الحكومة الليبية يجب ان يعيد الزعيم الليبي معمر القذافي الى العزلة.
وكتبت اشتون في مقال للرأي بصحيفة انترناشونال هيرالد تريبيون "سلوكه الشائن في الايام القليلة الماضية يتطلب ان نعيده الى العزلة."

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية