مسؤول حقوقي فرنسي: عدد القتلى في ليبيا وصل الى 2000 شخص

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/64255/

قال مسؤول حقوق الانسان في فرنسا فرانسوا زيمراي يوم الخميس 24 فبراير/شباط ان ما يصل الى الفي شخص قد يكونون قتلوا في الاحداث الجارية في ليبيا، مشيرا الى انه توجد ادلة واضحة تشير الى ان الزعيم الليبي ارتكب جرائم ضد الانسانية. كما اعلنت فرنسا انها تريد ارسال فريق تحقيق تدعمه الامم المتحدة الى ليبيا للتحقيق في احتمال ارتكاب جرائم ضد الانسانية.

قال مسؤول حقوق الانسان في فرنسا فرانسوا زيمراي يوم الخميس 24 فبراير/شباط ان ما يصل الى الفي شخص قد يكونون قتلوا في الاحداث الجارية في ليبيا، مشيرا الى انه توجد ادلة واضحة تشير الى ان الزعيم الليبي ارتكب جرائم ضد الانسانية.
وأضاف زيمراي في مكتبه بوزارة الخارجية ان "السؤال ليس ما اذا كان القذافي سيسقط وانما متى وبأي تكلفة انسانية.." وقال "الارقام التي لدينا الان.. اكثر من الف قتلوا وربما الفين حسب مصادر".

فرنسا تريد ارسال فريق تحقيق الى ليبيا تحت اشراف الامم المتحدة

اعلنت  فرنسا انها تريد ارسال فريق تحقيق تدعمه الامم المتحدة الى ليبيا للتحقيق في احتمال ارتكاب جرائم ضد الانسانية.
وقال برنار فاليرو المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية "نريد ارسال فريق تحقيق مستقل ومحايد وذي مصداقية الى ليبيا تحت اشراف الامم المتحدة"، مضيفا انه "سيكون بمقدور هذه البعثة تقدير نطاق الجرائم التي ارتكبت وبخاصة ما اذا كانت هناك جرائم ضد الانسانية."

وزير الدفاع الفرنسي :آمل في ان يكون عهد القذافي في طريقه للانتهاء

من جهته قال وزير الدفاع الفرنسي الان جوبيه أنه يأمل أن يكون عهد الزعيم الليبي معمر القذافي في طريقه للانتهاء.
وقال جوبيه في مقابلة مع راديو "فرانس انتر" "أرجو من كل قلبي أن يكون القذافي في لحظاته الاخيرة كزعيم".  وكرر نداءات فرنسا بفرض عقوبات على ليبيا بعد الحملة الدامية التي يشنها القذافي للقضاء على الانتفاضة.
وسئل الوزير الفرنسي عما اذا كانت العقوبات يجب ان تشمل وقف شراء النفط من ليبيا فقال "اذا طرح هذا سأؤيده."
وأرسلت فرنسا في قت سابق من الاسبوع طائرات الى ليبيا لاجلاء مواطنين فرنسيين يعيشون هناك وقال جوبيه ان ما بين 500 و550 شخصا غالبيتهم فرنسيون أعيدوا الى فرنسا.
 المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية