كلينتون تحمل السلطات الليبية مسؤولية ما يحدث في البلاد وتتجاهل خطاب القذافي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/64117/

أدانت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون مجددا "أعمال العنف وسفك الدماء" التي تشهدها ليبيا. وتجاهلت كلينتون خطاب القذافي الذي توعد فيه بمواجهة الثوار الليبيين حتى النهاية واكتفت بالقول إن الولايات المتحدة الأمريكية تراقب عن كثب الوضع في ليبيا. وقالت الوزير الأمريكية إن الحكومة الليبية تتحمل مسؤولية ما يحدث في البلاد.

أدانت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون مجددا "أعمال العنف وسفك الدماء" التي تشهدها ليبيا، فيما طالب السناتور جون كيري رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ بفرض عقوبات دولية مؤقتة على نظام معمر القذافي.
وتجاهلت كلينتون في مؤتمر صحفي عقدته يوم الثلاثاء خطاب القذافي الذي توعد فيه بمواجهة الثوار الليبيين حتى النهاية واكتفت بالقول إن الولايات المتحدة الأمريكية تراقب عن كثب الوضع في ليبيا.
وقالت الوزير الأمريكية إن الحكومة الليبية تتحمل مسؤولية ما يحدث، مشيرة إلى أنه "نحاول جمع أكبر قدر من المعلومات وسنتخذ الإجراءات المناسبة".
وأكدت كلينتون أن مجلس الأمن الدولي المنعقد حاليا في نيويورك سيحدد الخطوات التي ينبغي للمجتمع الدولي اتخاذها حيال تطورات الوضع في ليبيا.
وحثت الوزيرة الامريكية دول الشرق الأوسط على أن "تحترم حقوق شعوبها"، مشددة على أنه "من مصلحة الحكومات الاستجابة لمطالب الشعوب، وإلا فإن الفجوة ستتسع وسيتعمق عدم الاستقرار".
ورحبت كلينتون بخطوات الحوار في البحرين غير أنها عبرت عن قلقها الشديد من أعمال العنف في اليمن.
وقالت المسؤولة الامريكية إن "الولايات المتحدة ترحب بإشارة قادة مصر إلى التزامهم بانتقال منظم للسلطة إلى حكومة ديمقراطية". كما أكدت التزام بلادها "بالاستمرار في الشراكة مع مصر وتونس في مسعى البلدين لمستقبل أفضل".
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية