إفريقيا الوسطى: المجلس الوطني الإنتقالي يبدأ أولى جلساته من أجل انتخاب رئيس جديد

أخبار العالم

إفريقيا الوسطى: المجلس الوطني الإنتقالي يبدأ أولى جلساته من أجل انتخاب رئيس جديد
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/640537/

عقد المجلس الوطني الإنتقالي في إفريقيا الوسطى "البرلمان" اليوم 14 يناير/كانون الثاني جلسة خاصة من أجل انتخاب رئيس للبلاد بعد استقالة الرئيس السابق ميشال دجوتوديا يوم الجمعة الماضي.

عقد المجلس الوطني الإنتقالي في جمهورية إفريقيا الوسطى "البرلمان" اليوم 14 يناير/كانون الثاني جلسة خاصة من أجل انتخاب رئيس للبلاد بعد استقالة الرئيس السابق ميشال دجوتوديا يوم الجمعة الماضي.

وأكدت الأمانة العامة للمجلس الوطني الإنتقالي أنه منذ الجلسة الأولى سوف يتولى رئيس المجلس تنظيم العمل من أجل وضع برنامج لتحديد مواعيد استقبال الترشحات للرئاسة وموعد الإنتخاب وتاريخ الإعلان عن نتائجها.

ويملك المجلس الوطني الإنتقالي مهلة 15 يوما لاختيار رئيس جديد خلفا للرئيس الحالي المؤقت ألكسندر فرديناند نغينده الذي سيعطي عودة طبيعية للمؤسسات الوطنية بعد استقالة الرئيس دجوتوديا ورئيس وزرائه نيكولا تيانغاييه المتهمين بعجزهما عن إنهاء الإقتتال الديني الذي تشهده البلاد.

هذا وقد شهدت العاصمة بانغي البارحة ليلة هادئة وشوهدت العديد من سيارات الشرطة والدرك تتجول في المدينة بعد أسابيع من انسحابها، وهو ما يؤشر لبداية انفراج في الأزمة السياسية.

من جهته عبر الممثل الخاص للأمم المتحدة في بانغي بابكار غايي عن تفاؤله بانفراج الأزمة السياسية العاصفة بالبلاد، لكن في المقابل قال "إن مشاعر الكره مازالت موجودة بين المسلمين والمسيحيين، وهو ما يفرض على الحكومة الجديدة أن يكون في طليعة أولوياتها بدء المصالحة الإجتماعية بين الفريقين" وأضاف "يجب أيضا أن يعود اللاجئون الفارون من الصراع إلى مناطق مختلفة، وهو أمر صعب جدا لأنهم مازالوا خائفين من هذا الوضع المتقلب".

وكان الرئيس المؤقت ألكسندر فرديناند نغينده قد توجه البارحة بخطاب أمام هيئة الأركان العامة لقوات الدرك معلنا انتهاء حالات الفوضى والنهب والابتزاز بعد أن تولى الرئاسة بصفة مؤقتة إلى حين انتخاب رئيس جديد للبلاد.

المصدر: RT + وكالة الأنباء الفرنسية

فيسبوك 12مليون