مواقع ايرانية معارضة: الشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع على متظاهرين والسلطات تستعين بـ "حزب الله" في قمع الاحتجاجات

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63931/

أفادت مواقع للمعارضة الإيرانية أن الشرطة الإيرانية أطلقت الغاز المسيل للدموع على محتجين في العاصمة طهران ضد حكومة الرئيس محمود أحمدي نجاد. من جانب آخر اعلن المجلس الوطني للمعارضة الايرانية ان حوالى 1500 عنصر من حزب الله اللبناني يشاركون الى جانب قوات الامن الايرانية في قمع التظاهرات في ايران.

أفادت مواقع مقربة من المعارضة الإيرانية على شبكة الإنترنت أن الشرطة الإيرانية أطلقت الغاز المسيل للدموع على محتجين تجمعوا يوم الأحد 20 فبراير/شباط في مظاهرات جديدة في العاصمة طهران ضد حكومة الرئيس محمود أحمدي نجاد.
وأفادت تلك التقارير أن المتظاهرين احتشدوا في 4 مواقع منفصلة على الأقل في طهران وهم يرددون "الله أكبر.. الله أكبر"، التي تمثل شعار حركة "الموجة الخضراء" المعارضة. وأوضحت أن المئات احتشدوا كذلك أمام مقر هيئة الإذاعة والتليفزيون الإيرانية الرسمية.
من جانب آخر اعلن المجلس الوطني للمعارضة الايرانية الذي تمثل منظمة "مجاهدي خلق" ابرز مكوناته،  اعلن يوم الاحد ان حوالى 1500 عنصر من حزب الله اللبناني يشاركون الى جانب قوات الامن في قمع التظاهرات في ايران.
وقال المجلس في بيانه "بحسب المعلومات التي حصلنا عليها من مصادر مجاهدي خلق داخل نظام الملالي، فان السلطة استخدمت بكثافة قوات حزب الله اللبناني في قمع حركة الانتفاضة الشعبية في ايران".
واضاف المجلس الوطني للمقاومة الايرانية، ان النظام "يحشدهم في الشوارع باللباس المدني لمساعدة قوات الامن على مواجهة الاحتجاجات".
هذا ولم يصبح بالامكان التأكد من هذه المعلومة.

محلل سياسي: لا تملك المعارضة الايرانية حظوظا للتظاهر في هذه المرحلة

أكد المحلل السياسي محمد شمص في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" أنه لا توجد فرص للمعارضة الإيرانية للتظاهر وقال "لا اعتقد وجود حظوظ لدى المعارضة الايرانية في هذه المرحلة والفرصة غير مناسبة، خصوصا وان دخول منظمة (مجاهدي خلق) الى الخط واستعمالها السلاح افقد المعارضة مصداقيتها واصبحت مخالفة للقانون، حيث لم تعد مظاهراتها سلمية هذا فضلا عن وجود خلافات شديدة بين اركان المعارضة الايرانية نفسها".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك