السلطات الايرانية تهدد برد حازم على اي تظاهرات في طهران

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63891/

اكد وزير الداخلية الايراني مصطفي محمد نجار انه سيتم منع اي محاولة لاجراء اي مظاهرات غير قانونية في العاصمة طهران بكل حزم، مشيرا الى ان الشعب الايراني يطالب بذلك لتجنب اراقة الدماء.

ونقلت وكالة "إيرنا" يوم 19 فبراير/شباط قوله: "لتعلم الأيادى التى تتدخل فى شئون البلاد عن طريق عناصر مثيري الفتنة، والتي كانت قد نظمت مسيرة غير قانونية للإنتقام من الشعب يوم الاثنين الماضي، أن وزارة الداخلية ستتصدى بشدة قانونياً مع مثيرى الفتنة وزعمائها"

وقد دعت أنصار الحركة الخضراء المعارضة فى إيران، للخروج فى مسيرات حاشدة ً، لتأبين قتلى مظاهرات الاثنين الماضي التى خرجت فى طهران دعماً للثورة في تونس و مصر وقتل فيها شخصان.

ودعا موقعا زعيمي المعارضة مير حسين موسوي ومهدي كروبي على الانترنت الى تجمعات في شتى انحاء ايران يوم الاحد قالا ايضا انها تهدف الى اظهار"تأييد حاسم للحركة المؤيدة للاصلاح وزعمائها."

وقتل شخصان واعتقل عشرات اخرون الاسبوع الماضي عندما نزل الاف من انصار المعارضة الى الشوارع في طهران ومدن اخرى في تحد لتواجد امني مكثف لدعم انتفاضتي مصر وتونس اللتين اطاحتا بزعيمي البلدين.

وقال موقع للمعارضة على الانترنت ان 1500 شخص على الاقل اعتقلوا اثناء مشاركتهم في الاحتجاجات المحظورة واصيب كثيرون في اشتباكات مع قوات الامن . وذكرت الشرطة ان عشرات اعتقلوا واصيب تسعة من رجال الشرطة في المواجهات.

من جهته قال مراسل "روسيا اليوم" في طهران أن الاوضاع في العاصمة الايرانية  تبدو هادئة حتى الان، مشيرا الى انتشار قوات الامن الايرانية بشكل مكثف وسط العاصمة وفي شارع الثورة خصوصا. وأشار المراسل الى ان الاستعدادات الامنية من جهة ودعوات الاصلاحيين للنزول الى الشارع للتظاهر من جهة اخرى، ربما تؤدي الى مواجهات دامية كما التي حدثت عام 2009.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك