المحكمة الادارية المصرية تسمح بتأسيس حزب "الوسط" الجديد بعد رفضه لاربع مرات متتالية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63875/

اصدرت المحكمة الإدارية العليا المصرية يوم السبت 19 فبراير/شباط حكما بالغاء قرار لجنة شؤون الاحزاب الصادر عام 2009 بالاعتراض على تأسيس حزب "الوسط" الجديد، وقررت اعتبار الحزب قائما وشرعيا اعتبارا من اليوم وتمتعه بالشخصية الاعتبارية.

اصدرت المحكمة الإدارية العليا المصرية يوم السبت 19 فبراير/شباط حكما بالغاء قرار لجنة شؤون الاحزاب الصادر عام 2009 بالاعتراض على تأسيس حزب "الوسط" الجديد، وقررت اعتبار الحزب قائما وشرعيا اعتبارا من اليوم وتمتعه بالشخصية الاعتبارية.
وفي رد فعل فوري، ذكر الموقع الالكتروني لحزب  الوسط " لقد هبت رياح التغيير.. أخيرا انتصرت الإرادة الحرة وأعلن القضاء المصري الموافقة على قيام حزب الوسط الجديد"، واضاف " لنبدأ جميعا عهدا  ميثاقه قائم على العدل والحرية والمدنية ".
بدوره صرح المستشار في المحكمة محمد عبد الغنى،  بأن المحكمة انتهت الى عدم مشروعية قرار لجنة شؤون الاحزاب السياسية التي كان يرأسها رئيس مجلس الشورى،الأمين العام للحزب الوطني ( الحزب الحاكم السابق) بالاعتراض على تأسيسه ، كما رأت المحكمة فى برنامج حزب الوسط المعلن اضافة للحياة السياسية وفكرا قابلا للتطبيق ،وهو الامر الذي يهدف إليه الدستور من خلال مبدأ تعدد الأحزاب.
وحزب "الوسط" أول حزب سياسي مصري أسسه إسلاميون منشقون عن جماعة الإخوان المسلمين، وكان يسعى للحصول على ترخيص منذ 15 عاما. و سبق أن تقدم مؤسسو الحزب بأربعة طلبات، منذ التسعينات، سعيا للحصول على ترخيص، الا ان لجنة شؤون الاحزاب التي كان يرأسها عضو بارز في الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم قابلت طلب حزب الوسط بالرفض في كل مرة.
وكان الحزب يقيم دعوى قضائية بعد كل مرة ترفض فيها اللجنة طلبه وكان الفشل مصير هذه الدعاوى أيضا حتى صدور حكم المحكمة اليوم.
المصدر: وكالات مصرية
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية