صحفية روسية: الجهود الضخمة للمصريين لم تؤد حتى الان إلى تغيير حقيقي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63873/

ترى الصحفية الروسية ناديجدا كيفوركوفا أن التغيير الحقيقي لم يأت لمصر بعد، على الرغم من الجهود الضخمة والتضحيات الكبيرة من جانب الشباب المعتصمين من أجل ذلك، ووصفت ما حدث في مصر بـ"الانقلاب العسكري".

قالت الصحفية الروسية ناديجدا كيفوركوفا التي بقيت لعدة أيام في ميدان التحرير في مصر مع المتظاهرين أن ما استغربت منه أكثر هناك هو عدم وجود أية خطة للمتظاهرين في بداية اعتصامهم، مشيرة إلى أن المطالبة برحيل حسني مبارك لم تتجل بشكل واضح  إلا في بداية فبراير/شباط. ومما جذب اهتمام شاهدة العيان الصحفية الروسية  هو تحول حشد غير منظم من الناس في ميدان التحرير إلى مجموعة تتفهم أهدافها وتطلعاتها بصور دقيقة.
وأثنت الصحفية الروسية في حديث لقناة "روسيا اليوم" يوم 19 فبراير/شباط على تصرف الإخوان المسلمين، إذ قالت إنهم نظموا حياة مئات الآلاف من المعتصمين في وسط القاهرة الذين بقوا هناك لعد ة ايام. وعلى الرغم من أن الإخوان لم يتفقوا مع  مواقف بعض المتظاهرين، إلا أنهم أبدوا عزمهم للبقاء هناك والدفاع عن المتجمعين "حتى الموت". وبعد انتهاء الاعتصام، حسب ما قالت كيفوركوفا، نظم الإخوان المسلمون حملة جمع التبرعات من أجل إعادة حال ميدان التحرير إلى ما كان عليه  من قبل .
ومما أثار إعجاب الصحفية أيضا، مظاهر التضامن بين المسيحيين والمسلمين في ميدان التحرير من أجل مستقبل أفضل لوطنهم.
ولكن كيفوركوفا  ترى أن التغيير الحقيقي لم يأت لمصر بعد، على الرغم من الجهود الضخمة والتضحيات الكبيرة من جانب المعتصمين من أجل ذلك، ووصفت ما حدث في مصر بـ"الانقلاب العسكري"، الذي لم يرافقه أي تغيير ملموس حتى الان.
يذكر أن ناديجدا كيفوركوفا، التي تخرجت في كلية التاريخ لجامعة موسكو، زارت عددا من الدول العربية والإسلامية ونُشرت  تقاريرها في عدد من الصحف الروسية الكبرى. ومن الدول العربية التي كرست الصحفية لها تقاريرها العراق وفلسطين ولبنان وسوريا. كما كانت من بين نشطاء السلام على متن أسطول الحرية وقت تعرضه للاعتداء الإسرائيلي عام 2010.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية