روسيا تقترح ارسال اول بعثة تمثل مجلس الامن الدولي الى منطقة الشرق الاوسط

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63864/

قال بيان باسم وزارة الخارجية الروسية صدر يوم 19 فبراير/شباط ان روسيا تقترح بان يوفد الى منطقة الشرق الاوسط اول بعثة في التاريخ كبيرة القوام تمثل مجلس الامن الدولي.

قال بيان باسم وزارة الخارجية الروسية صدر يوم  19 فبراير/شباط  ان روسيا تقترح بان يوفد الى منطقة الشرق الاوسط اول بعثة في التاريخ كبيرة القوام تمثل مجلس الامن الدولي.
وورد في البيان :" نعتبر انه من الضروري مواصلة الجهود الرامية الى  تحريك المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية بهدف تقدم عملية التسوية في الشرق الاوسط. وفي هذا السياق يأتي اقتراح روسيا  بايفاد اول بعثة كبيرة القوام في التاريخ تمثل مجلس الامن الدولي  في منطقة الشرق الاوسط.
واكدت الخارجية الروسية في بيانها :" نحن ننطلق من ان الحل العادل للنزاع العربي الاسرائيلي  هو عامل ضروري وهام لاستقرار الوضع في المنطقة".
يذكر انه قد جرى في مجلس الامن الدولي يوم 18 فبراير/شباط التصويت على مشروع قرار عدته مجموعة من الدول العربية  يندد بسياسة الاستيطان الاسرائيلية  في الاراضي الفلسطينية المحتلة ويطالب بايقافها ، وشارك في اعداد المشروع  اكثر من 130 بلدا عضوا في هيئة الامم المتحدة بما في ذلك  13 عضوا في الاتحاد الاوروبي. وقد ايد المشروع 14 عضوا في مجلس الامن الدولي . لكن الولايات المتحدة استعملت حق النقض/ الفيتو، الامر الذي افشل المصادقة على مشروع القرار هذا.
ويؤكد مشروع القرار  المجهض على ان المستوطنات الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 بما فيها القدس الشرقية تعتبر غير شرعية ، اذ انها  تحول دون التوصل الى التسوية السلمية العادلة والشاملة. وطالب المشروع ايضا بالوقف التام للاستيطان في هذه الاراضي ومراعاة الالتزامات الدولية في هذه المسألة.
 ووجه المشروع دعوة الى  الجانبين  ليستندا الى  القانون الدولي والاتفاقيات المتوصل اليها سابقا، بما فيها خارطة الطريق الموجهة الى تعزيز الثقة وتهيئة الظروف لتقدم عملية السلام.
وذكر بيان الخارجية بهذا الصدد ان روسيا الاتحادية قد أيدت مشروع القرار المذكور انطلاقا من موقفها المبدئي الذي لا يقبل اية خطوات احادية الجانب من شأنها ان تسبق نتائج المفاوضات في موضوع الحل النهائي للنزاع الفلسطيني الاسرائيلي .
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)