واشنطن تجلي رعاياها من مناطق القتال في جنوب السودان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/638347/

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية أنه تم إجلاء المواطنين الأمريكيين الذين كانوا موجودين في بلدة بور في جنوب السودان إلى جوبا، وذلك بعد إصابة أربعة جنود أمريكيين.

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية الأحد 22 ديسمبر/كانون الأول أنه جرى إجلاء المواطنين الأمريكيين الذين كانوا موجودين في بلدة بور في جنوب السودان إلى جوبا.

وجاء في بيان صادر عن الوزارة: "قامت الولايات المتحدة بالتنسيق مع الأمم المتحدة والتشاور مع حكومة جنوب السودان بإجلاء المواطنين الأمريكيين سالمين من بور في جنوب السودان. ونقل المواطنون الأمريكيون ومواطنو الدول الشريكة لنا جوا من بور إلى جوبا بمروحيات تابعة للأمم المتحدة ومروحيات مدنية أمريكية".

وأشارت الخارجية الأمريكية إلى أنه تم بوجه عام إجلاء نحو 380 من المسؤولين والمواطنين الأمريكيين العاديين عن مناطق القتال في جنوب السودان، كما نقل نحو 300 من مواطني الدول الأخرى إلى نيروبي وأماكن أخرى خارج جنوب السودان على متن أربع طائرات مستأجرة وخمس طائرات عسكرية.

وورد في نص البيان أيضا أن "الحكومة الأمريكية تفعل كل ما بوسعها لضمان سلامة وأمن مواطني الولايات المتحدة في جنوب السودان."

من جهته، أكد الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن الولايات المتحدة ستتخذ إجراءات جديدة إذا اقتضى الأمر بعد الهجوم على جنودها في جنوب السودان السبت 21 ديسمبر/كانون الأول.

وقال أوباما في رسالة إلى الكونغرس: "أتابع الوضع في جنوب السودان وبإمكاني أن أتخذ إجراءات جديدة لتأمين أمن مواطنين وطاقم ومصالح أمريكية من بينها سفارتنا في جنوب السودان".

وأوضح أوباما أن هؤلاء الجنود الأربعة المصابين كانوا ضمن مجموعة من 46 عسكريا وصلوا للمشاركة في عملية إجلاء أمريكيين من جنوب السودان.

المصدر: RT + وكالات

 

فيسبوك 12مليون