مسؤولة أممية تشيد بتصريحات مدفيديف حول ضرورة الإصلاح في مجال حقوق الإنسان

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63775/

أعربت المفوضة العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة نافي بيلاي عن امتنانها للرئيس الروسي دميتري مدفيديف لتصريحاته حول ضرورة إجراء الإصلاحات في مجال حقوق الإنسان.

أعربت المفوضة العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة نافي بيلاي عن امتنانها للرئيس الروسي دميتري مدفيديف لتصريحاته حول ضرورة إجراء الإصلاحات في مجال حقوق الإنسان في روسيا . وقالت المسؤولة الأممية في مؤتمر صحفي بموسكو يوم 17 فبراير/شباط: "أنني لم أر هنا أي محاولات للتقليل من خطورة المشاكل التي تواجهها الحكومة الروسية في مجال إعادة بناء نظام الدفاع عن حقوق الإنسان الذي لا يزال بعيدا عن المبادئ والمعايير الدولية وحتى القوانين الدستورية الروسية ، وانا اقدر هذا الامر تقديرا عاليا ".
وأضافت: "أريد ان أعرب عن امتناني للرئيس دميتري مدفيديف لتفهمه الدقيق وتصريحاته عن ضرورة هكذا اصلاحات كجزء من عملية عصرنة البلاد. وأعتقد أن السلطات الروسية تعترف بعدم وجود قدر كاف من الثقة بالمؤسسات الحكومية الرئيسية المكلفة بالدفاع عن مبادئ أولوية القانون في المجتمع".
مع ذلك أشارت بيلاي إلى إحراز "بعض التقدم" في هذا المجال، إلا أنه لا تزال هناك، حسب ما قالته، "المشاكل ذات العلاقة بالاغتيالات والترهيب واضطهاد الحقوقيين والإعلاميين الذين يقومون بتحقيقات صحفية".
وشددت بيلاي على أن "الإصلاحات المقرر إجراؤها في مجال حقوق الإنسان يجب تحقيقها بإلحاح وإصرار بالغين".
وأعربت المسؤولة الأممية عن استعدادها للتعاون مع موسكو في تحقيق التزامات الجانب الروسي بتنفيذ 57 توصية لمجلس حقوق الإنسان الأممي والتي تعهدت روسيا بها عام 2009 ومن المقرر أن تقدم التقرير حول تنفيذها قبل حلول عام 2013. 
يذكر أن بيلاي التقت بالرئيس الروسي في موسكو يوم 15 فبراير/شباط.
وكانت بيلاي التي تعود أصولها إلى جمهورية جنوب إفريقيا قد تقلدت منصب قاض في محكمة لاهاي الجنائية الدولية وعُينت في منصب المفوضة العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة  بتاريخ 1 سبتمبر/أيلول 2008 لمدة أربع سنوات.
وزيارتها هذه إلى روسيا هي الأولى من نوعها بصفتها  المفوضة العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة. وقد زارت سليفتها لويزا أربور روسيا مرتين - في 2005 و2006.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)