مصر تنفي عبور سفن حربية ايرانية لقناة السويس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63755/

نفت إدارة هيئة قناة السويس المصرية عبور سفن حربية ايرانية القناة خلال اليومين الماضيين أو أي خطط لعبور سفن إيرانية في الايام المقبلة، وأشارت الادارة أنه يتوجب على حكومات الدول المالكة لسفن تعتزم عبور قناة السويس أن تقدم طلباً بذلك لوزارة الدفاع ووزارة الخارجية المصرية عبر سفارات تلك الدول في القاهرة من أجل الحصول على الموافقة.

نفت إدارة قناة السويس المصرية عبور سفن حربية ايرانية القناة خلال اليومين الماضيين أو أي خطط لعبور سفن إيرانية في الايام المقبلة، وأشارت الادارة أنه يتوجب على حكومات الدول المالكة لسفن تعتزم عبور قناة السويس أن تقدم طلباً بذلك لوزارة الدفاع ووزارة الخارجية المصرية عبر سفارات تلك الدول في القاهرة من أجل الحصول على الموافقة.

وأكد مدير إدارة التحركات وعضو مجلس إدارة هيئة قناة السويس أحمد المناخلي يوم الخميس 17 فبراير/شباط، أكد أنه لم تعبر أي سفينة حربية قناة السويس، موضحاً أنه لا يوجد حتى الآن طلب إيراني بعبور سفن حربية لها عبر القناة.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل تتابعان "عن كثب تحركات قطعتين حربيتين إيرانيتين توقعت مصادر أمنية إسرائيلية أن تجتازا الخميس - لأول مرة منذ عام 1979 - قناة السويس إلى البحر المتوسط في طريقهما للرسو في ميناء اللاذقية السوري"، بحسب ما نقل موقع الإذاعة الإسرائيلية على الإنترنت.

وقالت الإذاعة أن هاتين السفينتين التابعتين للبحرية الإيرانية هما "فرقاطة من طراز MK-5 مزودة بصواريخ  (بحر أرض) من نوع سي-802 وسفينة مساعدة تموينية KHARG."

وأوضحت أن السفينتين "كانتا قد أبحرتا من إيران قبل عدة أسابيع في طريقهما إلى البحر المتوسط ورستا في ميناء جدة السعودي بعد حصولهما على تصريح من السلطات السعودية مما يعتبر خطوة استثنائية."

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك قد أكد أن إسرائيل تتابع باهتمام تحركات السفينتين الحربيتين الإيرانيتين كما أنها أحاطت دولا صديقة علما بهذا الموضوع وستواصل متابعة الأمر.

أما وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، فقد اعتبر ذلك "استفزازاً يدل على تزايد صلافة إيران" واعتدادها بنفسها، معربا عن أسفه لعدم إظهار المجتمع الدولي الاستعداد للتعامل مع الاستفزازات الإيرانية التصعيدية المتكررة.

صحفي مصري: لم تتشكل بعد رؤية جديدة للعلاقات المصرية الايرانية بعد الانقطاع لسنوات طويلة

من جهته قال احمد عليبة الكاتب والصحفي في جريدة الاهرام المصرية في حديث لقناة "روسيا اليوم" أن مصر الان أمام استراتيجيات قديمة - جديدة تتعلق بآليات ادارة مصر الدبلوماسية وعلاقاتها الخارجية، مشيرا الى انه لم تتشكل بعد رؤية جديدة للعلاقات المصرية الايرانية التي كانت على انقطاع طوال السنوات الماضية.

وقال عليبة أن المطلوب الان هو ايصال رسالة تفيد بأن مصر مازالت على مواقفها الاستراتيجية حتى تصدر قرارات سياسية جديدة لاعادة العلاقات المصرية الايرانية او صياغتها بشكل جديد للتحول من موقف العداء الى  الصداقة.

وأشار العليبة ان هناك مخاوف حول ما تحمله السفن الايرانية المتجهة الى قناة السويس من أسلحة الى غزة  أو مناطق اخرى، وقال ان الجيش المصري قد تحرك في منطقة سيناء للحؤول دون قيام بعض الاطراف بانتهاز الفرصة لاتمام صفقات اسلحة، حسب تعبيره.

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" أكد الكاتب والمحلل السياسي الإيراني محمد شمص أن قيادة القوات البحرية الإيرانية أعلنت بالفعل قبل حوالي ثلاثة أسابيع بـ"أن بارجتين إيرانيتين ستنطلقا لأول مرة نحو مياه  البحر الأبيض المتوسط بهدف مواجهة القراصنة وحماية السفن النفطية الإيرانية، لا سيما بعد موضوع العقوبات التي فرضت على إيران واحتمال تفتيش السفن الإيرانية في المياه الإقليمية والدولية". وشدد المحلل على أن المرور عبر قناة السويس إلى البحر الأبيض المتوسط حق قانوني للسفن الإيرانية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية