مسلحو المعارضة يعدمون عشرات المدنيين في عدرا.. وناشطون يعلنون ارتفاع حصيلة القصف على حلب الى 76 قتيلا

أخبار العالم العربي

مسلحو المعارضة يعدمون عشرات المدنيين في عدرا.. وناشطون يعلنون ارتفاع حصيلة القصف على حلب الى 76 قتيلا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/637517/

نقل مراسلنا عن مصادر طبية أن مسلحين متشددين أعدموا نحو 80 شخصا في عدرا بضواحي دمشق، بينما قال ناشطون معارضون أن حصيلة ضحايا القصف الذي تعرضت له حلب الأحد ارتفعت الى 76 قتيلا.

قال ناشطون معارضون في سورية أن حصيلة ضحايا عمليات القصف التي تعرضت له مناطق في مدينة حلب شمال سورية، ارتفعت الى أكثر من 70 قتيلا، بينما نقل مراسلنا عن مصادر طبية أن مسلحين متشددين أعدموا نحو 80 شخصا في عدرا بضواحي دمشق.

ونقلت وكالة "أ.ف.ب" عن نشطاء معارضين أن إلى 76 شخصا، بينهم 28 طفلا لقوا مصرعهم الأحد 15 ديسمبر/كانون الأول، عندما قصفت مروحيات تابعة للجيش السوري عدة مناطق في حلب بالبراميل المتفجرة.

وأضافت الوكالة أن مجموعات المعارضة المسلحة في سورية أصدرت بيانا تدعو فيه المدنيين في المناطق التي تسيطر عليها القوات الحكومية الى عدم الاقتراب من المؤسسات الأمنية، محذرة من أنها ستشن هجمات انتقامية.

بدورها أعلنت لجان التنسيق المحلية في سورية أن حصيلة قتلى العمليات القتالية في سورية الأحد وصلت الى 135.

هذا وأعلن الجيش السوري عن تصفية عدد كبير من المسلحين في اشتباكات مع المجموعات المتطرفة التي أعدمت عشرات المدنيين في بلدة عدرا العمالية في ضواحي دمشق خلال الأيام الماضية.

ونقل مراسلنا عن مصادر عسكرية وطبية أن مجموعات مسلحة من "لواء الإسلام" وكتائب أخرى تابعة لـ"جبهة النصرة" أعدمت نحو 80 مدنيا في بلدة عدرا خلال 3 أيام.

من جانب آخر، ذكرت وكالة "سانا" الرسمية أن الجيش السوري قضى الأحد على أعداد من المسلحين في مدينة عدرا العمالية ودوما ومزارع ريما والضمير ودمرت لهم كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة المتنوعة.

ونقلت الوكالة عن مصادر عسكرية أن  القوات الحكومية حققت تقدما ملموسا في عدرا وسيطرت على عدة نقاط مهمة في محيط المدينة وضيقت الخناق على المجموعات المسلحة وأوقعت في صفوفها خسائر كبيرة.

وفي اتصال مع RT تحدث أحد سكان بلدة عدرا عن الظروف المأساوية التي يعيشها السكان هناك، قائلا إن حالة من الرعب تسود البلدة في ظل تناقل أخبار الإعدامات بحق المدنيين على يد الجماعات المسلحة.

هذا وأكد المحلل العسكري إلياس إبراهيم في اتصال مع قناتنا ان احداث عدرا تستوجب موقفا دولياً، مشيرا الى ان الموقف الدولي مازال معدوماً منذ بداية الازمة في سورية. واوضح ابراهيم ان الوضع في عدرا ماساوياً حيث تجري المذابح الجماعية بحق المدنيين.

 

المصدر: RT + وكالات

الأزمة اليمنية