مصادر: مناقصة سورية لشراء مواد غذائية بائتمان إيراني

مال وأعمال

مصادر: مناقصة سورية لشراء مواد غذائية بائتمان إيرانيتفريغ أكياس من طائرات روسية تحمل مساعدات إنسانية وغذاء وإمدادات طبية في مطار الباسل في اللاذقية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/637251/

قال تجار أوروبيون إن الحكومة السورية طرحت مناقصات لشراء 150 ألف طن من السكر، و50 ألف طن من الأرز، و25 ألف طن من الدقيق وسلع غذائية أخرى، باستخدام خط ائتمان من إيران.

قال تجار أوروبيون يوم الجمعة 13 ديسمبر/كانون الأول، إن المؤسسة العامة للتجارة الخارجية في سورية، طرحت مناقصات لشراء 150 ألف طن من السكر، و50 ألف طن من الأرز، و25 ألف طن من الدقيق وسلع غذائية أخرى، باستخدام خط ائتمان من إيران.

وتجد الحكومة السورية صعوبة في شراء السلع الغذائية بسبب العقوبات، مما جعلها تتبع أسلوبا جديدا في مناقصات شراء السكر والأرز والطحين عن طريق استخدام بنك تنمية الصادرات الإيراني لدفع الثمن.

وقال تاجر أوروبي، إن هذه أول مرة يرى فيها مناقصة سورية تعرض السداد عن طريق إيران، وإن تفاصيل السداد مذكورة بشكل واضح في وثائق المناقصة، إذ تشترط أن يكتب المشاركون إقرارا باطلاعهم الكامل على اتفاق خط الائتمان بين سورية وإيران وبقبول كل شروط الائتمان الإيراني.

وقال تاجر آخر إن الوثائق ذكرت أن التمويل سيأتي من بنك تنمية الصادرات الإيراني، مشيرا إلى أن إيران حققت نجاحا أكبر مقارنة بسورية في استيراد كميات كبيرة من المواد الغذائية بالرغم من العقوبات، ومن الطبيعي أن يصبح السداد عن طريق إيران سهلا بعد تخفيف العقوبات.

هذا وفرض الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ودول غربية أخرى عقوبات على النظام السوري. ولا تشمل العقوبات السلع الغذائية، لكن تجميد أموال النظام السوري أضعف قدرته على استيراد المواد الغذائية مثل الحبوب والسكر.

وتطالب سورية بالسماح لها بدفع ثمن مشتريات المواد الغذائية عن طريق الإفراج عن أموال مجمدة في حسابات مصرفية في الخارج في الوقت الذي تنتظر فيه إيران تخفيف بعض العقوبات الغربية المفروضة عليها بعد التوصل إلى اتفاق نووي في جنيف في نوفمبر/ تشرين الثاني.

المصدر: RT + "رويترز"

توتير RTarabic