في محاولة لتحريك المفاوضات.. كيري يقوم بزيارة جديدة إلى القدس ورام الله

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/637026/

يقوم وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الخميس 12 ديسمبر/كانون الأول بجولة جديدة في الشرق الأوسط في إطار الجهود التي يبذلها للتوصل إلى اتفاق ينهي النزاع الشرق أوسطي.

يقوم وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الخميس 12 ديسمبر/كانون الأول بجولة جديدة في الشرق الأوسط في إطار الجهود التي يبذلها للتوصل إلى اتفاق ينهي النزاع المزمن بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وسيلتقي كيري برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في القدس ورئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس في رام الله، وذلك في محاولة لتحريك المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية.

وحسب صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، فإن هدف زيارة كيري هو عرض اتفاق الإطار لحل المسائل الأساسية في النزاع الفلسطيني الإسرائيلي خلال أسابيع معدودة. وأضافت الصحيفة أن كيري يريد حمل نتانياهو وعباس على التوصل إلى نقطة حاسمة يضطران فيها إلى إعلان الموافقة أو رفض خطة السلام الأمريكية.

وسيلزم ذلك، حسب الصحيفة، نتانياهو وعباس باتخاذ قرارات مبدئية صعبة ودراماتيكية تحدد الخطوط العريضة لاتفاق دائم بين الطرفين وتشكل قاعدة لمفاوضات مفصّلة.

وتضمنت مبادرة كيري المتبلور بقاء السيطرة الإسرائيلية على المواقع العسكرية الحالية في غور الأردن لعشر سنوات قابلة للتجديد، وعلى محطات الإنذار المبكر على قمم جبال الضفة الغربية، وإدارة مشتركة للمعابر مع الأردن، وتسيير دوريات مشتركة على طول نهر الأردن.

وتضمن الشق السياسي من المبادرة الاعتراف بيهودية إسرائيل، واعتبار البلدة القديمة من القدس دولية، وتوسيع مناطق السلطة الفلسطينية، ودعوة الجانبين إلى التفاوض على قضايا الوضع النهائي على أساس حدود عام 1967 مع تبادل أراض.

وترفض القيادية الفلسطينية الخطة الأمريكية الجديدة، كونها لا تلبي طموحها في الإشراف على حدودها مع الأردن، ولا تعطيها السيطرة على منطقة الأغوار والمعابر وتكرس الاحتلال.

المصدر: RT + وكالات