مقتل شخص واصابة 14 آخرين في اشتباكات باليمن وعبد الله صالح يتهم اطراف خارجية بالوقوف وراء المتظاهرين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63684/

قتل شخص واصيب ما لا يقل عن 14 آخرين في تجدد الاشتباكات بين انصار الرئيس اليمني علي عبد الله صالح ومعارضيه في العاصمة صنعاء ومع الشرطة في مدينة عدن. من جانب آخر أكد الرئيس علي عبدالله صالح أن من يرتكبون "أعمال الفوضى والتخريب إنما ينفذون أجندات خارجية مشبوهة".

قتل شخص واصيب ما لا يقل عن 14 آخرين في تجدد الاشتباكات بين انصار الرئيس اليمني علي عبد الله صالح ومعارضيه في العاصمة صنعاء ومع الشرطة في مدينة عدن.

ولم تتمكن قوات الشرطة في جامعة صنعاء من الفصل بين الطرفين حيث تجمع المتظاهرون للمطالبة باستقالة الرئيس علي عبدالله صالح، فهاجمهم المئات من مؤيدي الرئيس وأجبروهم على الفرار بعد أن اصيب 10 اشخاص على الأقل بجروح.
كما تتواصل الاحتجاجات المناهضة للنظام في المناطق اليمنية الأخرى، وخاصة في مدينة عدن الجنوبية، حيث قالت مصادر محلية ان اشتباكات اندلعت بين متظاهرين ورجال الأمن في ساحة الرويشان عدن ظهر اليوم اسفرت عن مقتل متظاهر واصابة 4 آخرين.

من جانب آخر أكد الرئيس علي عبدالله صالح وقوف اليمن إلى جانب البحرين ملكا وحكومة وشعبا ضد كل ما يمس أمن البحرين واستقرارها ووحدتها الوطنية.
واشار صالح خلال اتصال هاتفي اجراه مع ملك البحرين حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة يوم الاربعاء 16 فبراير/شباط إلى "مخططات تستهدف إغراق المنطقة في حمى الفوضى والعنف لتمرير أهداف تستهدف أمن الأمة واستقرار دولها، ولا يستفيد منها غير أعداؤها".
ولفت إلى أن من يرتكبون "أعمال الفوضى والتخريب إنما ينفذون أجندات خارجية مشبوهة".
من ناحية اخرى اتهم محمد المخلافي رئيس لجنة الحقوق والحريات في لجنة الحوار الوطني باليمن قوات الامن باستخدام العنف و"البلطجية" ضد المعارضة، محذرا من ان استمرار اللجوء الى مثل هذه الأساليب سيؤدي الى اندلاع حركات شعبية ضخمة في جميع انحاء البلاد والى تزايد أعمال العنف وسقوط البلاد  في حالة الاحتقان.
كما اتهم المخلافي القيادة اليمنية والرئيس عبد الله صالح شخصيا بالقيام بمحاولات لإثارة الانقسامات القبلية والحروب الأهلية في مختلف مناطق البلاد، وخاصة في الجنوب حيث تقوم السلطات بتشكيل لجان خاصة لمواجهة المعارضة هناك.
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية