مقتل جنديين فرنسيين في افريقيا الوسطى وزيارة مرتقبة لهولاند

أخبار العالم

مقتل جنديين فرنسيين في افريقيا الوسطى وزيارة مرتقبة لهولاند
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/636752/

قتل عنصرين من القوات الفرنسية المنتشرة في بانغي عاصمة افريقيا الوسطى في الوقت الذي يؤدي فيه الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند زيارة إلى جنوب إفريقيا لتأبين مانديلا ..

قتل عنصرين من القوات الفرنسية المنتشرة في بانغي عاصمة افريقيا الوسطى في الوقت الذي يؤدي فيه الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند زيارة تأبين إلى جنوب إفريقيا لحضور حفل تكريم الرئيس الجنوب إفريقي الأسبق نيلسن مانديلا.

وأعلن قصر الرئاسة الفرنسية (الإليزيه) في بيان أصدره اليوم أن الجنديين التابعين لفوج المظليين التابع لمشاة البحرية قتلا مساء أمس الإثنين 9 ديسمبر/ كانون الأول على إثر اشتباكات جدت البارحة ليلا في اليوم الخامس من العملية العسكرية "سانغاريس" والمتمثلة في تعزيز القوات الفرنسية من أجل إحلال الأمن بافريقيا الوسطى.

وأضاف البيان أن الرئيس فرنسوا هولاند "تبلغ بحزن شديد سقوط جنديين فرنسيين من فوج المظليين التابع لمشاة البحرية في المعركة"، وهي أول خسائر في صفوف القوات الفرنسية منذ بدء العملية العسكرية الخميس.

ومن المتوقع أن يستغل الرئيس الفرنسي زيارته للقارة الإفريقية ليحط الرحال بالعاصمة بانغي نهاية هذا اليوم وبعد الإنتهاء من حضور مراسم تكريم منديلا بجنوب إفريقيا.

وأكد رئيس الوزراء الفرنسي جان مارك آيرلوت في نقاش بالبرلمان الفرنسي غداة مقتل جندييْن فرنسييْن في أفريقيا الوسطى، إن بلاده ليست شرطيا على أفريقيا وإن تدخلها في أفريقيا الوسطى سيستغرق بضعة أشهر فقط.

وقال: "تدخلُّنا في أفريقيا الوسطى سيكون سريعا ولن يطول، وهو يتطابق كليا مع بيان قمة الإليزيه الأخيرة بشأن السلام والأمن في أفريقيا".

وأضاف: "مسؤولية أمن أفريقيا منوطة بالأفريقيين. وانسحاب قواتنا من أفريقيا الوسطى سيبدأ ما إن تسمح الظروف بذلك وبناء على تحسن الوضع الميداني وانتشار القوات الأفريقية بقوة هناك ورفع مستوى قدراتها العملياتية".

ويذكر أن القوات الفرنسية تدخلت بـ 1600 جندي في إفريقيا الوسطى ضمن عملية "سانغاريس" وبعد تلقي الضوء الأخضر من الأمم المتحدة للتدخل لفض الإشتباكات الجارية بالعاصمة بانغي بين ميليشيات دينية مختلفة والتي راح ضحيتها نحو 450 قتيلا منذ الخميس الماضي، ولا يحق لجنود الفرنسيين المشاركة في القتال ولا الإستفادة من المعدات المحجوزة.

المصدر: RT + وكالات