لافروف: الناتو بات يميل لتسوية الأزمات المعقدة بالوسائل الدبلوماسية

أخبار روسيا

لافروف: الناتو بات يميل لتسوية الأزمات المعقدة بالوسائل الدبلوماسية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/636088/

أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن أمله بأن يلتزم حلف الناتو بمبادئ القانون الدولي، وذلك بعد أن بدأ يدرك أهمية الاعتماد على الوسائل السياسية-الدبلوماسية لتسوية الأزمات.

أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن أمله بأن يلتزم حلف شمال الأطلسي بمبادئ القانون الدولي، وذلك بعد أن بدأ يدرك أهمية الاعتماد على الوسائل السياسية-الدبلوماسية لتسوية الأزمات المعقدة.

وأشار الى أن هذا الموقف للحلف بات يتبلور بعد نجاح المبادرة الخاصة بتدمير الأسلحة الكيميائية السورية.

وقال الأربعاء 4 ديسمبر/كانون الأول في مؤتمر صحفي إثر اجتماع مجلس "روسيا-الناتو" في بروكسل: "ننطلق من أن شركاءنا في الناتو باتوا يدركون ذلك، وذلك يعطينا الأمل في مواصلة العمل المشترك مع شركائنا في الولايات المتحدة وفي الغرب، وأن يلتزم الحلف بشكل عام بمبادئ القانون الدولي".

وأوضح وزير الخارجية الروسي أن المشاركين في اجتماع مجلس "روسيا-الناتو" أعربوا عن ارتياحهم للتغيرات الإيجابية فيما يخص تنفيذ الاتفاقيات الخاصة بتدمير الأسلحة الكيميائية في سورية. وقال: "كل ذلك يؤكد على فعالية الوسائل السياسية-الدبلوماسية لتسوية الأزمات".

لافروف: تسوية القضية النووية الإيرانية ستعني سقوط  جميع مسوغات اقامة منظومة الدرع الصاروخية

وقال الوزير أن شركاءه في حلف الناتو أعربوا عن ارتياحهم للانفراج الذي تم تحقيقه  فيما يخص البرنامج النووي الإيراني.

وتابع: "ذكرنا أنه، إن نُفذت الاتفاقية التي تم التوصل اليها، بشكل كامل، وإن تم إغلاق الملف النووي الإيراني ووضع برنامج طهران تحت رقابة قوية من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، فذلك سيعني زوال الأسس التي تُطرح حاليا كسبب لنشر القسم الأوروبي من منظومة الدفاع المضاد للصواريخ" الامريكية.

لافروف: يجب أن تكون هناك قاعدة قانونية ثابتة لبعثتي الناتو والولايات المتحدة في أفغانستان بعد عام 2014

شدد لافروف على أن موسكو تريد أن تكون على علم بأهداف ومهمات البعثتين المنفصلتين للولايات المتحدة وحلف الناتو بعد عام 2014.

وأشار الوزير الى ضرورة مواصلة الحوار الدائم بشأن هاتين البعثتين.

وقال: "من المهم أن ندرك مهمات وأهداف وتفويض هذا الوجود الجديد الذي يجري النقاش بشأنه حاليا. وطبعا يجب أن تكون لهذا الوجود قاعدة قانونية ثابتة على شكل قرار صادر عن مجلس الأمن الدولي".

راسموسن: مستعدون للمساهمة في تفكيك كيميائي سورية إذا طلب منا.. ولم نتطرق لأوكرانيا

أكد الأمين العام لحلف الناتو أندرس فوغ راسموسن أن روسيا والحلف أكدا خلال مباحثاتهما في بروكسل الأربعاء 4 ديسمبر/كانون الأول، على استعدادهما للمساهمة في عملية تدمير الأسلحة الكيميائية السورية، إذا تسلمتا طلبا بهذا الشأن.

وقال راسموسن أن اجتماع مجلس "روسيا-الناتو" الذي جرى على مستوى وزراء الخارجية، بحث التعاون في العديد من المجالات، بما فيها مكافحة تهريب المخدرات وضمان الأمن في أفغانستان ولا سيما ما يخص إزالة العبوات المزروعة بالطرق في البلاد.

وأكد راسموسن أن الأزمة الحالية في أوكرانيا لم تكن على جدول أعمال المحادثات، ولذلك لم يتطرق المشاركون في الاجتماع الى هذا الموضوع.

راسموسن: لم نحقق انفراجا في المحادثات مع روسيا بشأن الدرع الصاروخية

أعرب راسموسن عن أمله في توسيع الحوار بين روسيا والحلف بشأن الدفاع المضاد للصواريخ في أوروبا.

وتابع قائلا: "تبادلنا الآراء بهذا الشأن، لكنني آمل في أن نواصل حوارنا بهذا الشأن"، مشيرا الى أن الطرفين لم يحققا بعد انفراجا في هذا المجال.

روسيا والناتو تدرسان إمكانية توسيع التعاون في تزويد أفغانستان بالمروحيات وإزالة الألغام

قال راسموسن إن الحلف وروسيا يخططان لتوسيع التعاون بشأن تزويد أفغانستان بالمروحيات الروسية.

وذكر أن هناك صندوقا تابعا لمجلس روسيا-الناتو يقدم التمويل والتدريب التقنيين للذين يتولون ترميم وإصلاح هذه المروحيات .

وأضاف أن الطرفين يدرسان أيضا فرص التعاون في مجال إزالة الألغام في أفغانستان، مشيرا الى أنه يمكن استخدام التجربة في هذا المجال من أجل حماية أرواح العسكريين والمدنيين ليس في أفغانستان فحسب، بل وفي دول أخرى.

المصدر: RT + وكالات