خبير روسي: الدول العربية ستشهد صعود قوى اجتماعية جديدة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63606/

قال البروفيسور غريغوري كوساتش الخبير بقضايا الشرق الاوسط في جامعة العلوم الانسانية الروسية في حديث لقناة "روسيا اليوم" أن المنطقة العربية ستشهد تطورات على خلفية ثورتي تونس ومصر، وأهمها صعود قوى اجتماعية جديدة ستشارك بشكل اوسع بتسيير شؤون الدول العربية.

قال البروفيسورغريغوري كوساتش الخبير بقضايا الشرق الاوسط في جامعة العلوم الانسانية الروسية في حديث لقناة "روسيا اليوم"  أن المنطقة العربية ستشهد تطورات على خلفية ثورتي تونس ومصر، وأهمها صعود قوى اجتماعية جديدة ستشارك بشكل اوسع بتسيير شؤون الدول العربية، مستبعدا ان تقوم القوى التقليدية الحاكمة في باقي الدول العربية بنقل صلاحياتها بهدوء ، بل سيتم اشراك قوى الشباب الصاعدة في تسيير شؤون البلاد.

وأشار البروفيسور كوساتش الى أن مثل هذه التطورات السياسية والاجتماعية تحدث لأول مرة في المنطقة العربية، مؤكدا أن هذا الحراك جاء متحررا من جميع الأطر والاجندات الحزبية والاديولوجية، وقام به جيل الشباب المثقف الذي يريد أن ينهض بدوله ويشارك في حكم البلاد.

وقال كوساتش أن موقف الدول الغربية كان سليما تجاه الشعارات الديمقراطية التي اطلقها الشباب في كل من تونس ومصر،  مشيرا الى ان الدول الغربية كانت تخشى من كيفية تطور الامور في الشرق الاوسط، إلا أن الاحداث في مصر وتونس لم تكن مفاجأة للغرب.

ناشط مصري: هناك حالة تعاون شديدة بين الجيش المصري والقوى السياسية

من جهته قال الناشط السياسي المصري أحمد سعيد عبد النبي في حديث لقناة "روسيا اليوم" أن هناك حالة تعاون وثيق بين الجيش المصري والنشطاء السياسيين الشباب، مشيرا الى انه مازال هناك البعض ممن يؤيدون استمرار المظاهرات الى ان يتم تنفيذ جميع مطالب الثورة، لكنه اعتبر أن المرحلة الانتقالية يجب أن تتم في اطار سلمي وسلس.

وأضاف عبد النبي أن غالبية الشباب الذين شاركوا في المظاهرات لا ينضوون تحت اية احزاب او تيارات سياسية، مشيرا الى أن الشباب المصري في حالة تكوين وعي سياسي واجتماعي جديد، وفي نفس الوقت هم في صدد انشاء جمعيات أهلية لادارة شؤون الحالات الاجتماعية في مصر، بالاضافة الى تعليم الفقراء ومساعدتهم ماديا ومعنويا، والحفاظ على نظافة البلاد.

المزيد من التفاصيل في المقابلة المصورة

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية