موسكو تنوي طرح قضايا التجسس وحقوق الانسان في أمريكا خلال اجتماع منظمة الأمن والتعاون

أخبار العالم

موسكو تنوي طرح قضايا التجسس وحقوق الانسان في أمريكا خلال اجتماع منظمة الأمن والتعاون
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/635792/

أعلنت الخارجية الروسية أن موسكو تنوي طرح قضايا حقوق الإنسان في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وفضيحة التنصت خلال اجتماع كييف لوزراء خارجية منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

أعلنت ماريا زاخاروفا نائبة مدير قسم الإعلام والصحافة التابع لوزارة الخارجية الروسية أن موسكو تنوي طرح قضايا حقوق الإنسان في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وفضيحة التنصت خلال اجتماع وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، الذي سيعقد في كييف في يومي 5 و6 ديسمبر/كانون الأول.

وقالت زاخاروفا في حديث لوكالة "نوفوستي" إن روسيا تنوي كذلك طرح مسألة جعل عمليات التكامل في غرب وشرق القارة الأوروبية أكثر انسجاما، مشيرة إلى بروز خطوط عازلة حاليا بين الاتحاد الأوروبي والاتحاد الجمركي في المجال التجاري ودول شنغن وغيرها من الدول الأوروبية في مجال التأشيرات وبين حلف الناتو ومنظمة معاهدة الأمن الجماعي في المجال العسكري.

وأضافت أن روسيا ستصر على ضرورة احترام حقوق الأقليات بما في ذلك حقوق سكان لاتفيا وإستونيا من الأصول الروسية الذين لا يتمتعون بحقوق المواطنة في هاتين الدولتين، مؤكدة أن ذلك ظاهرة مهينة في أوروبا والعالم المعاصر.

وقالت المسؤولة الروسية إن وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون في أوروبا يستعدون لاقرار بيان حول أفغانستان يتعلق بانسحاب قوات التحالف من هذا البلد في عام 2014.

وأضافت زاخاروفا أن اجتماع كييف سيبحث كذلك تعزيز التعاون بين أجهزة الأمن من أجل مكافحة الإرهاب والمخدرات بالإضافة إلى تجديد مبادئ عدم انتشار الأسلحة النووية والكيميائية والبيولوجية.

أوكرانيا تؤكد أن اجتماع وزراء خارجية منظمة الأمن والتعاون في أوروبا سيعقد في الموعد المحدد

وأعلنت وزارة الخارجية الأوكرانية أن التحضيرات لعقد اجتماع وزراء خارجية منظمة الأمن والتعاون في أوروبا تجري وفقا للجدول الزمني المحدد مسبقا بالرغم من اندلاع مواجهات عنيفة في العاصمة الأوكرانية بين قوات الأمن ومحتجين ضد الحكومة.

وقال مدير قسم الإعلام للخارجية الأوكرانية يفغيني بيربينيس صباح الاثنين 2 ديسمبر/كانون الأول، إن كييف لم تتلق أي رسائل برفض الوفود المشاركة في الاجتماع الوزاري المزمع عقده يومي 5 و6 ديسمبر/كانون الأول.

من جانبه صرح وزير الخارجية البولندي رادوسلاف سيكورسكي بأن "رجال الأمن هاجموا مظاهرة سلمية، ومن الصعب اعتبار كييف مكانا مناسبا لعقد اجتماع منظمة الأمن والتعاون في أوروبا".

المصدر: RT + "نوفوستي"