الخارجية الروسية: مساعدة فلسطين في حل القضايا الاقتصادية الاجتماعية من أولويات سياستنا بالمنطقة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/635568/

أعلن ميخائيل بوغدانوف المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى الشرق الأوسط، نائب وزير الخارجية أن مساعدة فلسطين في حل قضاياها الاقتصادية والاجتماعية من أولويات السياسة الروسية بالمنطقة.

أعلن ميخائيل بوغدانوف المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى الشرق الأوسط، نائب وزير الخارجية أن مساعدة فلسطين في حل قضاياها الاقتصادية والاجتماعية، والمساهمة في تقوية أركان الدولة الفلسطينية من أولويات السياسة الروسية في منطقة الشرق الأوسط.

وأكد بوغدانوف في حفل أقيم في موسكو بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الجمعة 29 نوفمبر/تشرين الثاني أن روسيا خصصت مليوني دولار للمساهمة في ميزانية الوكالة الأممية لمساعدة اللاجئين الفلسطينيين في مارس/آذار الماضي، وتقدم بانتظام مساعدات إنسانية لسكان الضفة الغربية وقطاع غزة، بما في ذلك المواد الغذائية والأدوية وغيرها. وتم تخصيص 10 ملايين دولار كمساعدات إنسانية في أغسطس/آب الماضي.

كما يجري إعداد الكوادر الوطنية الفلسطينية بالمعاهد والجامعات الروسية، وتم في العام الدراسي الحالي تخصيص 115 منحة دراسية للطلاب الفلسطينيين.

وأشار بوغدانوف إلى أن روسيا تقدم أيضا مساعدات للاجئين الفلسطينيين الموجودين في سورية، حيث تم نقل 70 طنا من المساعدات الإنسانية إلى اللاذقية.

بالإضافة إلى ذلك خصصت روسيا 1.5 مليون دولار لبناء مركز متعدد الوظائف في بيت لحم، سيضم مدرسة موسيقية وقاعة رياضية وغير ذلك، بالإضافة إلى بناء مدرسة ثانوية.

وقال بوغدانوف: "نثق بأننا سنتمكن بفضل جهودنا المشتركة من تقريب لحظة حصول الفلسطينيين على استقلالهم وإقامتهم دولة ذات سيادة تتعايش بسلام وأمن مع إسرائيل". وتمنى للشعب الفلسطيني السلامة والازدهار.

بوغدانوف: محمود عباس ينوي زيارة روسيا

وفي هذا السياق أكد ميخائيل بوغدانوف المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط، نائب وزير الخارجية أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس ينوي زيارة روسيا.

وبشأن المواعيد المحتملة لزيارة عباس، قال بوغدانوف إن هذه المسألة يتم تنسيقها حاليا. وأضاف: "يجب اختيار موعد ملائم بالنسبة لزعيمينا"، مشيرا إلى أن هذه الزيارة قد تتم قبل نهاية ديسمبر/كانون الأول المقبل.

السفير الفلسطيني في موسكو: المفاوضات الحالية الفرصة الاخيرة لاحلال السلام مع اسرائيل

من جانبه قال السفير الفلسطيني في موسكو فائد مصطفى أثناء الحفل الذي اقيم بموسكو إن على المجتمع الدولي أن يعمل على تفعيل المفاوضات بين فلسطين وإسرائيل، واعتبر المفاوضات الحالية الفرصة الأخيرة لإحلال السلام، وأكد أن النشاط الاستيطاني الإسرائيلي يهدد بإفشال عملية السلام.

وأوردت وكالة "انترفاكس" الروسية مقتطفات من مقال فائد مصطفى، قالت الوكالة إنها حصلت عليه بمناسبة يوم التضامن، اعتبر السفير فيه مطالب إسرائيل بالاعتراف بها كدولة يهودية غريبة، مشيرا إلى أن الهدف من وراء طرح هذا المطلب هو عرقلة عملية السلام. وأعاد إلى الأذهان أن منظمة التحرير الفلسطينية كانت قد اعترفت بدولة إسرائيل في عام 1993، ما أرسى أساسا لتوقيع اتفاقيات أوسلو.

وأشار فائد مصطفى كذلك ألى أن فلسطين لا تطرح شروطا مسبقة لتسوية النزاع في الشرق الأوسط وتحترم التزاماتها.

المصدر: RT + وكالات روسية

الأزمة اليمنية