قتيل وجرحى في اشتباكات بين متظاهرين ايرانيين والشرطة وسط طهران

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63530/

قتل متظاهر إيراني وجرح آخرون في اشتباكات بين الشرطة وآلاف المتظاهرين المعارضين الذين تجمعوا وسط العاصمة طهران يوم 14 فبراير/شباط. واطلقت قوات الامن الايرانية الغاز المسيل للدموع وسط طهران لتفريق انصار المعارضة الذين تجمعوا في مسيرة دون ترخيص من الحكومة تضامنا مع الانتفاضتين الشعبيتين في مصر وتونس. وقال شهود عيان ان قوات الامن اطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريقهم قرب ميدان الامام الحسين.

قتل متظاهر إيراني وجرح آخرون في اشتباكات بين الشرطة وآلاف المتظاهرين المعارضين الذين تجمعوا وسط العاصمة طهران يوم 14 فبراير/شباط. واطلقت قوات الامن الايرانية الغاز المسيل للدموع وسط طهران لتفريق انصار المعارضة الذين تجمعوا في مسيرة دون ترخيص من الحكومة تضامنا مع الانتفاضتين الشعبيتين في مصر وتونس. وقال شهود عيان ان قوات الامن "اطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريقهم قرب ميدان الامام الحسين".

وقالت بعض الوكالات ان المئات من المتظاهرين ساروا صوب شارعي ازادي وانقلاب، حيث تواجد المئات من رجالات شرطة مكافحة الشغب التي استخدمت الغاز المسيل للدموع والهراوات لتفريقهم. كما افادت بعض المواقع الالكترونية للمعارضة الايرانية بان اجهزة الامن اعتقلت العشرات من الاشخاص.

وذكرت وكالة "فارس" للانباء الرسمية ان القتيل قضى بالرصاص حين "اطلق مشاغبون ومجموعة ارهابية من المرتزقة النار على العابرين واثاروا أعمال شغب في الشارع". ويستخدم السلطات الإيرانية تستخدم كلمتي "مشاغبين" و"مرتزقة" للإشارة إلى المعارضين.

وكان زعيما المعارضة مير حسين موسوي ومهدي كروبي قد استغلا التأييد الايراني الرسمي للاحتجاجات الشعبية الضخمة في دول عربية للدعوة الى تظاهرات مساندة لها ولكن السلطات رفضت الطلب، حيث اخبرهما غلام حسين محسن المدعي العام يوم 9 فبراير/شباط برفض طلبهما وحذرهما من نتائج القيام بمثل هذا العمل.

كما فرضت السلطات الايرانية الاقامة الجبرية على ميرحسين موسوي منذ يوم الخميس الماضي وضربت حول منزله طوقا امنيا وقطعت عنه كافة اشكال الاتصال.

 المصدر : وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك