الخارجية الروسية: ضمان الأمن في أفغانستان مهمة مشتركة للأسرة الدولية كلها

أخبار العالم

الخارجية الروسية: ضمان الأمن في أفغانستان مهمة مشتركة للأسرة الدولية كلهانائب وزير الخارجية الروسي إيغور مورغولوف صورة من الارشيف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/635146/

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي إيغور مورغولوف في كلمة ألقاها في المؤتمر الدولي الـ 12 الخاص بالأمن أعلن أن ضمان الأمن ولاستقرار في أفغانستان يعتبر مهمة للأسرة الدولية كلها.

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي إيغور مورغولوف في كلمة ألقاها  في المؤتمر الدولي الـ 12 الخاص بالأمن الذي افتتح اليوم 26 نوفمبر/تشرين الثاني في برلين أعلن أن ضمان الأمن والاستقرار في أفغانستان يعتبر مهمة للأسرة الدولية كلها.

وقال مورغولوف إن الجهود المشتركة فقط بوسعها أن تجلب السلام طويل الأمد  وأضاف قائلا:"علينا تنسيق جهودنا وتبادل الآراء بشكل أنشط". وأشار إلى أنه من المستحيل حل مشاكل أفغانستان باستخدام الطرق العسكرية فقط.

وقال معلقا على الوضع في البلاد إن النزاع الداخلي في أفغانستان لم يحلّ بعد، مضيفا: "نحن غير واثقين بقدرة قوات الأمن الأفغانية على ضمان الأمن، علما بأن بعض الأقاليم الأفغانية شهدت في الأشهر الخيرة زيادة عدد الأعمال الإرهابية بنسبة 30%". وقال : "يبدو أن قوات التحالف تستعجل في مغادرة البلاد".

واستطرد مورغولوف قائلا إن روسيا مهتمة أكثر من أية دولة أخرى في إحلال الاستقرار في أفغانستان، وقال:" نحن نؤيد الجهود التي تبذلها الحكومة الأفغانية بهدف إقامة الحوار الوطني وتحقيق الوفاق". وأشار إلى أن العقوبات المفروضة على طالبان لا يمكن أن تخفف إلا في حال موافقتهم على تقديم تنازلات.

وقال مورغولوف إن الأسرة الدولية يجب أن تبذل مزيدا من الجهود في سبيل مكافحة تهريب المخدرات من أفغانستان وتنسيق الخطوات التي تبذلها من أجل حل هذه المشكلة التي لا تشكل خطرا على روسيا فحسب بل على أوروبا أيضا.

وأعرب مورغولوف عن  استعداد روسيا لمواصلة التعاون مع الناتو في المسألة الأفغانية بعد عام 2014. وأشاد بالاتفاقيات الموقعة  في هذا المجال، بما فيها بشأن صيانة المروحيات الأفغانية وتأمين ترانزيت الشحنات من أفغانستان.

المصدر : RT  + " إيتار – تاس"