بوغدانوف: مؤتمر "جنيف- 2" سيعقد على مستوى وزراء خارجية 30 دولة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/635091/

أكد ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي لقناة RT، أن ممثلين عن العراق والأردن ولبنان وتركيا سيشاركون في التحضير لجنيف -2، وأن المؤتمر سيعقد على مستوى وزراء خارجية 30 دولة.

أكد ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي لقناة RT الثلاثاء 26 نوفمبر/ تشرين الثاني، أن ممثلين عن العراق والأردن ولبنان وتركيا سيشاركون في التحضير لجنيف -2، وأن المؤتمر سيعقد على مستوى وزراء خارجية 30 دولة.

وأضاف أن وزير الخارجية السوري وليد المعلم سيترأس وفد بلاده في "جنيف-2" ولا مشاركة للرئيس السوري بشار الأسد.

وتحدث بوغدانوف مبعوث الرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط لموفدنا إلى جنيف، عن وجود جدل مع الأمريكيين حول مشاركة السعودية وايران في المؤتمر، مشددا على ضرورة تمثيل الجميع في جنيف وأن تكون لقراراته قوة قانونية.

وأشار إلى تفهم ممثلي المعارضة لأهمية جنيف-2 لكن المشكلة في تفاهمهم مع بعضهم، مبينا أن موسكو ستواصل اتصالاتها مع المعارضة للتحضير لجنيف-2.

وشدد على ضرورة أن يجلس الطرفان إلى طاولة المفاوضات وأن العنوان الرئيس للمؤتمر هو التوافق، مبينا أن أطراف المعارضة التي التقاها أكدت له عدم وجود خيار سوى الحل السلمي.

وتابع إنه لا يوجد ما يمنع مشاركةَ المعارضة المسلحة في مؤتمر جنيف اثنان إذا أبدت استعدادها الالتزام بالعملية السلمية.

وتحدث بوغدانوف لموفد RT، عن ضرورة حضور الدول التي شاركت في مؤتمر "جنيف-1 " مثل العراق وقطر والكويت ومصر التي أعربت عن اهتمامها بالمؤتمر. وتابع أن هناك سبب وجيه لدعوة الهند والبرازيل وإندونيسيا كبرى الدول الإسلامية، بالإضافة إلى عدد من الدول الغربية.

وأشار إلى أن مشاركة الايرانيين في المؤتمر ستكون هامة لصياغة حلول للأزمة السورية، رغم أن واشنطن لا تزال تبدي بعض الشكوك حول مشاركة ايران، حسب قوله.

وقال بوغدانوف لموفد RT، إنه التقى بقدري جميل الأمين العام لحزب الإرادة الشعبية المعارض و بدر جاموس الأمين العام للائتلاف الوطني المعارض وهيثم مناع رئيس هيئة التنسيق الوطنية السورية في المهجر وصالح مسلم رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي.

وأضاف أن الاخضر الابراهيمي المبعوث الأممي إلى سورية، يجب أن يستلم حتى نهاية ديسمبر/ كانون الأول قائمة المدعوين إلى جنيف-2.

وصرح بوغدانوف انه سيلتقي الابراهيمي الاربعاء في جنيف لبحث نتائج لقاءات الوفد الروسي مع الممثلي المعارضة السورية.

وبيّن أن المؤتمر سيكون مفتوحا من حيث عدد الأيام وأنه لم يتم حسم مسألة التمويل، إلا أن هذا الموضوع ليس عائقا حسب قوله.

وبخصوص تفكيك الترسانة الكيميائية السورية، أوضح نائب وزير الخارجية الروسي أن تفكيك السلاح الكيميائي يتم بشكل جيد.

واعتبر أن الحرب في سورية خلقت مصائب والمئات يقتلون كل يوم، مشيرا في نفس الوقت إلى دعم الحكومة الروسية للاجئين السوريين ماليا.

المصدر: RT

الأزمة اليمنية