الشرطة الايرانية تطوق منزل المعارض ميرحسين موسوي وتقطع عنه جميع الاتصالات

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63500/

فرضت الشرطة الايرانية يوم الاثنين 14 فبراير/شباط طوقا حول منزل ميرحسين موسوي زعيم المعارضة الايرانية وقطعت عنه كافة خطوط الهاتف بما فيها الهواتف المحمولة حتى يوم غد الثلاثاء. نقلت ذلك وكالة " فرانس برس " استنادا الى موقع المعارضة الايراني " Kaleme.com ".

فرضت الشرطة الايرانية يوم الاثنين 14 فبراير/شباط طوقا حول منزل ميرحسين موسوي زعيم المعارضة الايرانية وقطعت عنه كافة خطوط الهاتف بما فيها الهواتف المحمولة حتى يوم غد الثلاثاء. نقلت ذلك وكالة " فرانس برس " استنادا الى موقع المعارضة الايراني " Kaleme.com ".
وتقول الوكالة نقلا عن موقع المعارضة " لقد قطعت كافة خطوط الهاتف الارضية والمحمولة لموسوي وزوجته زهرة رهنافارد منذ صباح اليوم وحتى يوم غد الثلاثاء، وان المنطقة التي يقع فيها منزله محاطة بسيارات الشرطة ".
وكانت السلطات الايرانية قد فرضت الاقامة الجبرية على مهدي كروبي احد زعماء المعارضة الايرانية واحد المرشحين السابقين للرئاسة منذ يوم الخميس الماضي بسبب دعوته الى تنظيم مسيرة جماهيرية تأييدا للمتظاهرين في مصر، حيث وضعت امام منزله نقاط حراسة منعت حتى اقاربه من لقاءه، على ان ترفع الاقامة الجبرية عنه يوم 14 فبراير/شباط.
وكان كروبي وموسوي قد تقدما بطلب الى الحكومة الايرانية للسماح بتنظيم يوم الاثنين 14 فبراير/شباط مسيرة شعبية لمساندة الشعب المصري الذي  اطاح بالرئيس حسني مبارك. ألا ان غلام حسين محسن المدعي العام اخبرهما يوم 9 فبراير/شباط برفض طلبهما وحذرهما من نتائج القيام بعمل مثل هذا. واخبرهما بان كل من يرغب بدعم مصر يمكنه المشاركة بالمسيرة الجماهيرية الحكومية التي ستجري يوم الجمعة بمناسبة الذكرى الـ 32 لقيام الثورة الاسلامية في ايران.
وتؤكد الوكالة على ان السلطات الايرانية منعت تنظيم مسيرة دعم للشعب المصري لاعتقادها ان المشاركين فيها تحت شعار دعم مصر وتونس سيرفعون شعارات ضد السلطة الايرانية الحالية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك