جون كيري: الإخوان سرقوا ثورة مصر

أخبار العالم العربي

جون كيري: الإخوان سرقوا ثورة مصر
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/634710/

التصريحات الأخيرة التي أطلقها وزير الخارجية الأمريكي جون كيري في كون الإخوان هم من سرقوا ثورة 25 يناير/كانون الثاني2011 ، وصفتها جماعة الأخوان المسلمين المحضورة بـ"لي عنق الحقيقة".

التصريحات الأخيرة التي أطلقها وزير الخارجية الأمريكي جون كيري التي اكد فيها بان الإخوان المسلمين هم من سرقوا ثورة 25 يناير/كاون الثاني 2011 بمصر، وصفتها أوساط مقربة من جماعة الأخوان المحضورة بـ"لي عنق الحقيقة" وتغافل حقائق الإحداث.

 كيري كان قد أتهم الأخوان بسرقة الثورة وقال:"إن فتيان ميدان التحرير لم يتحركوا بدافع من دين أو أيديلوجية، وأنما كانوا يريدون الدراسة والعمل وأن يكون لهم مستقبلهم الزاهر لا حكومة فاسدة تمنع كل ذلك". وأعتبر كيري أن الهدف مما قام به الجيش المصري هو "إعادة الديموقراطية".

 المحلل السياسي عاطف النجيمي في إتصال مع قناة  RT  إعتبر أن تصريحات الوزير جون كيري، نقلة تتفق وسياسة الولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة. وأضاف :"إنها(امريكا) لا تحتفظ بصديق إلى الأبد، وتتعامل من منطلق الحفاظ على مصالحها الإقتصادية وثقلها السياسي في منطقة الشرق الأوسط". وأكد النجيمي على أن الولايات المتحدة كانت تتقرب من الإخوان بسبب مصالحها الشخصية، ولكن بعد البحث والدراسة قررت أن لا تكون لها صداقة معهم.

 الموقف الرسمي المصري

الحكومة المصرية رأت في تصريح الوزير الأمريكي إشارات إيجابية، وهدية غير متوقعة، وعدته التصريح الأشد من الجانب الأمريكي حول جماعة الإخوان، وهو ما كسر الجمود في العلاقات المتوترة بين الطرفين منذ الثورة وما تبعها من وقف للمساعدات الأمريكية لمصر.

ويرى محللون سياسيون أن المواقف تشير إلى أن الإدارة الأمريكية في مرحلة إعادة لصياغة مواقفها من مصر، وخاصة بعد التقارب الروسي المصري.

 الجهد الدبلوماسي المصري

وزارة الخارجية المصرية وفي تعليقها على التصريح رأت أن الإدارة الأمريكية تسعى إلى عودة الدفء في العلاقات مع مصر، وأن هذا التصريح تطور إيجابي في الموقف، وانتصار للجهد الذي تبذله وزارة الخارجية خلال الفترة الماضية من التواصل المستمر بين المسؤولين المصريين والأمريكيين لتوضيح حقيقة ما يجري على أرض مصر.

ويرى خبراء ومراقبون أن هناك رغبة صادقة وواضحة من الجانب الأمريكي لدفع العلاقات إلى آفاق أرحب، يقابله حرص مصري على ذلك أيضاً.

المصدر: RT