روبوت "ينتحر" ويحرق منزل مالكه بسبب ضغط العمل

متفرقات

روبوت
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/634166/

فتحت السلطات النمساوية تحقيقا في "انتحار" روبوت بسبب ضغط العمل الشديد. ولم يكتف الروبوت بذلك بل عمل بمقولة شمشون الجبار "عليّ وعلى أعدائي"، إذ تسبب انتحاره بحريق في منزل صاحبه.

فتحت السلطات النمساوية ملف تحقيق بـ"انتحار" روبوت بعد أن ضاق ذرعا بالضغط الشديد الذي يتعرض له أثناء أدائه مهام منزلية كان مبرمجا للقيام بها.

ولم يكتف الجهاز الذي كان يحمل اسم (آي روبوت رومبا 760) بالانتحار فحسب، بل عمل بمقولة شمشون الجبار "عليّ وعلى أعدائي"، إذ تسبب انتحاره بحريق في المنزل حيث كان يقيم ويعمل.

هذا ويؤكد مالك الروبوت أنه أطلقه للقيام ببعض الأمور المنزلية، ثم أطفأه وتركه في المطبخ وخرج مع عائلته، ليفاجأ بعد عودته بأن (رومبا 760) شغل نفسه بنفسه ثم شغل فرن الغاز وصعد فوقه ينتظر مصيره المحتوم، فأحترق وأشعل النيران في المنزل، الأمر الذي دفع الجيران إلى استدعاء رجال الإطفاء.

من جانبه قال مالك الروبوت "الراحل" إنه بصدد مقاضاة الشركة اليابانية المنتجة له، سيما وأن التحقيقات لم تتوصل إلى الطريقة التي شغل بها (رومبا) نفسه لينتحر.   

قد يبدو غريبا بالنسبة لبعض المتابعين استخدام مصطلحات على غرار "يقيم" و"يعمل" و"انتحار" في الحديث عن روبوت، أو أنها كلمات وردت في رواية من الخيال العلمي. لكن من جهة أخرى ربما لا يجد البعض الآخر ما يثير العجب، منذ أن وضع هذا الجهاز خطوته العملية الأولى في حياة الإنسان.

المصدر: RT + وكالات

أفلام وثائقية