اردوغان وبارزاني يدعوان الأكراد إلى دعم عملية السلام

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/633995/

دعا رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني، الأكراد إلى تأييد عملية السلام المتعثرة بين أنقرة وحزب العمال الكردستاني.

دعا رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني، الأكراد إلى تأييد عملية السلام المتعثرة بين أنقرة وحزب العمال الكردستاني.

وقال أردوغان خلال استقباله بارزاني الذي يقوم بزيارة لديار بكر يوم السبت 16 نوفمبر/تشرين الثاني، إن "عملية السلام ستتقدم بدعم اخوتي في دياربكر".

ودعا أردوغان إلى إنهاء النزاع الذي أوقع أكثر من 45 ألف قتيل منذ 1984، وقال إن ملايين الأكراد في تركيا هم جميعا "مواطنون من الدرجة الأولى".

وأكد أنه "لا مكان للتمييز في تركيا الجديدة، الأكراد والعرب والأتراك والعلويون والسنة والشيعة والنساء سواء ارتدين الحجاب أم لا، هم جميعا مواطنون من الدرجة الأولى".

من جانبه قال بارزاني إن "طلبي من إخواني الأكراد والأتراك هو دعم عملية السلام. أود أن أقول لهم إننا ندعم عملية السلام بكل قوانا".

وتهدف زيارة بارزاني إلى ديار بكر التركية إلى بحث تسوية المسألة الكردية، ودور حزب العمال الكردستاني في المحادثات الخاصة بها، وأوضاع الأكراد السوريين.

شيروان شمراني: أردوغان يرى في بارزاني زعيما لكل الأكراد وليس فقط لأكراد العراق

قال الكاتب والمحلل السياسي شيروان شمراني في حديث لقناة "RT"، إن دعوة رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني إلى زيارة مدينة ديار بكر دليل على أن اردوغان يرى في بارزاني زعيما كرديا لجميع الأكراد وليس فقط لأكراد العراق.

وأضاف أن دعوة بارزاني لها أبعاد ودلالات أخرى أهمها التنسيق الاقتصادي والسياسي الكبير بين الطرفين.

المحلل السياسي وهبي بيسان: زيارة بارزاني "مهمة جدا" لتركيا ولمشروع السلام

قال المحلل السياسي وهبي بيسان في حديث لقناة "RT"، إن علاقة تركيا مع الشمال العراقي قوية على المستوى السياسي والاقتصادي، مشيرا إلى أن حجم التبادل التجاري بين الطرفين وصل إلى 15 مليار دولار. ووصف هذا الزيارة بـ"المهمة جدا" بالنسبة لتركيا ولمشروع السلام مع الأكراد التي أطلقته أنقرة.

المصدر: RT + وكالات