"غوغل إيرث" يكشف فقدان 1.5 مليون كيلومتر مربع من الغابات على الأرض

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/633874/

تمكن علماء أمريكيون استعانوا ببرنامج "غوغل إيرث" من رسم خارطة عالية الدقة تعرض وضع الغابات في العالم. وأكد العلماء أن الأرض فقدت 1.5 مليون كيلومتر مربع من الغابات في 12 عاما.

تمكن علماء أمريكيون استعانوا ببرنامج "غوغل إيرث" من رسم خارطة عالية الدقة تعرض وضع الغابات في العالم. وأكد العلماء أن الأرض فقدت 1.5 مليون كيلومتر مربع من الغابات في 12 عاما.   

وتظهر الخارطة التي استخدمت لإنشائها 650 ألف صورة التقطها القمر الاصطناعي "لاند سات 7"، تغيرات انتشار الغابات في جميع القارات في الأعوام 2000-2012،

وتدل معلومات البحث على أن الأراضي المغطاة بالغابات اقتصرت خلال الأعوام 2000-2012 على مساحة مساوية لمنغوليا أو لستة أضعاف مساحة الأراضي البريطانية.

وقال البروفيسور ماتيو هانسين من جامعة ماريلاند الأمريكية الذي أشرف على تنفيذ برنامج إنشاء الخريطة إن هذه هي أول خريطة من هذا النوع تظهر التغيرات التدريجية في مجال فقدان الغابات، مشيرا إلى أن تكنولوجيات غوغل إيرث سمحت له ولزملائه بالقيام بعمل يتطلب تنفيذه باستخدام أجهزة الكومبيوتر العادية أكثر من خمسة عشر عاما.

 

وتشير نتائج البحث إلى أن كوكب الأرض فقد في الفترة المذكورة 2.3 مليون كيلومتر مربع من الغابات بسبب قطع الأشجار والحرائق والأمراض والعواصف. وظهرت على سطح الأرض في الوقت نفسه 800 ألف كيلومتر مربع من الغابات الجديدة، ويعني ذلك أن المساحة الإجمالية لفقدان الغابات تبلغ 1.5 مليون كيلومتر مربع.

ويضيف العلماء أن البرازيل حققت تقدما كبيرا في مجال حماية الغابات إذ نجحت في تخفيض تراجع الغابات السنوي في أراضيها بمقدار 50%. وتتصدر إندونيسيا قائمة الدول التي تتميز بأكبر وتائر زوال الغابات ويبلغ 20 ألف كيلومتر مربع سنويا، كما تلاحظ الوتائر العالية لزوال الغابات في الولايات المتحدة وباراغواي وماليزيا وكامبوديا.

ويعد العلماء بتحديث خارطة الغابات كل عام ويشيرون إلى امكانية استخدامها لتقدير فعالية برامج حماية الغابات، كما ستساعد الخريطة منظمات البيئة في متابعة تأثير قطع الغابات على التنوع البيولوجي وتغير المناخ.

 

المصدر: bbc.co.uk + RT