بيرنز: واشنطن تأمل في الاتفاق مع موسكو بصدد الاسلحة النووية التكتيكية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63300/

اعلن وليام بيرنز نائب وزيرة الخارجية الامريكية في حديث لوكالة "انترفاكس" الروسية للانباء في 11 فبراير/شباط ان وزارة الخارجية تأمل في بدء المفاوضات مع روسيا بصدد الاسلحة النووية- التكتيكية.

اعلن ويليم بيرنس نائب وزيرة الخارجية الامريكية في حديث لوكالة "انترفاكس" الروسية للانباء في 11 فبراير/شباط ان الوزارة الخارجية تأمل في بدء مفاوضات مع روسيا بصدد الاسلحة النووية - التكتيكية.
وقال "ننتظر بدء هذا الحوار مع شركائنا الروس" مذكرا بان الرئيس الامريكي باراك اوباما دعا منذ العام الماضي الى مناقشة مسألة الاسلحة النووية غير الاستراتيجة.
واشار بيرنز الى ان "الرئيس اوباما اعلن في براغ حيث وقع مع الرئيس الروسي دميتري مدفيديف معاهدة تقليص الاسلحة الاستراتيجية الهجومية ان الولايات المتحدة ترمي الى مواصلة العمل المشترك حول تقليص الاسلحة النووية وبناء مستقبل اكثر استقرارا لبلداننا والعالم كله".

بيرنز: الخارجية الامريكية ستسعى الى الغاء تعديل جاكسون ـ فينيك في العام الحالي


وتأمل وزارة الخارجية الامريكية في ان تلغي واشنطن تعديل جاكسون ـ فينيك في العام الحالي، مؤكدا انه تتوفر كل الحجج الدامغة  لذلك.
ولدى الحديث عن العلاقات الروسية ـ الامريكية اكد بيرنزعلى انه تسنى خلال السنتين الماضيتين تحقيق تقدم ملموس منذ اعادة اطلاق العلاقات بين البلدين . وذكر بيرنز ضمنا  المصادقة على معاهدة تقليص الاسلحة الاستراتيجية الهجومية والاتفاقية  123 حول التعاون في مجال الذرة السلمية وتعميق التعاون في افغانستان وتشكيل لجنة رئاسية مشتركة".
واشار بيرنز كذلك الى التغيرات  التي طرأت على الرأي العام في البلدين.وقال "تدل استطلاعات الرأي العام التي اجريت مؤخرا ان اكثر من 60% من مواطني روسيا يتخذون موقفا ايجابيا من الولايات المتحدة وهذا المعدل يفوق مثيلته قبل سنتين باكثر من مرتين. وتلاحظ اتجاهات تفكير مماثلة في الولايات المتحدة ازاء روسيا".
ويرى بيرنز ان  الجانبين قطعا خلال السنتين الاخيرتين شوطا كبيرا ويمكن انجاز عمل اكبر خلال العام الحالي وفيما بعد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)