جنيف 2.. وتداعيات تشرذم المعارضة السورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/632756/

في الوقت الذي يسعى فيه المجتمع الدولي الى تسريع عقد "جنيف ـ 2"، تزداد حدة التشرذم في صفوف مشارك أساسي فيه وهي المعارضة السورية.

في الوقت الذي يسعى فيه المجتمع الدولي الى تسريع عقد "جنيف ـ 2"، تزداد حدة التشرذم في صفوف مشارك أساسي فيه وهي المعارضة السورية. ولا يقف الأمر عند الخلاف السياسي بل تعداه إلى خوض مجموعات عدة  معارك طاحنة فيما بينها، والسعي للسيطرة الميدانية على مناطق محددة.

في ظل البحث عن حلْقة محاور جنيف ـ 2 وحلقة ما يجوز وما لا يجوز وحلقة من يشارك ومن لا يشارك والحلقة الأبرز بشأن موعد انعقاد المؤتمر، ترتسم حلقة أخرى أكثرُ تعقيدا وتشبك بين الحلقات الخمس لتشكل شعار اولمبياد فارقا  في اوجه الأزمة السورية بدءا من ماراثون السعي الدولي لعدة أشهر في سبيل عقده الى رياضة التزحلق الفني على شروط انعقاده من قبل المعارضة التي لا تعرف حتى اليوم من الفريق المؤهل لخوض أولمبياد جنيف ـ 2.

وهنا لا بد من الاشارة الى أن مؤتمر جنيف، الذي من يُفترض أن يوحد بين الخصوم طبعا ويضعَ حدا للعنف واراقة الدماء في سورية هو نفسُه بات المباعدَ بين جماعات المعارضة المتفرقة أصلا.

وترى جماعة أخرى من المعارضة أن تنفيذ الاجندات وشراء الولاءات من اختصاص أطراف اقليمية وهي تشجع المسلحين في سورية وتضع العراقيل لمنع الوصول الى "جنيف 2".

مع تهافت كل هذه المعطيات تهرول أسئلة كثيرة حول واقعية انعقاد مؤتمر جنيف.. فهل سيعقد بمن حضر؟ وما مصير من لا يحضر في المعادلة السورية الدولية؟ وتسبق ذلك أسئلة أكثرُ بشأن النتائج التي يستطيع التوصلَ اليها المؤتمرون في جنيف.. والسؤال الأبرز - هل ستنهي صراع أكثرِ من سنتين ونصف السنة؟