في أعقاب الإفراج عن الدفعة الثانية من الأسرى.. اسرائيل تمرر خططا لبناء 5 آلاف وحدة سكنية في الضفة والقدس

أخبار العالم العربي

في أعقاب الإفراج عن الدفعة الثانية من الأسرى.. اسرائيل تمرر خططا لبناء 5 آلاف وحدة سكنية في الضفة والقدس
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/632132/

تستمر الحكومة الإسرائيلية في تمرير سلسلة من الخطط لبناء وحدات استيطانية جديدة في الضفة الغربية والقدس الشرقية، يصل عددها الى 5 آلاف.

تستمر الحكومة الإسرائيلية في تمرير سلسلة من الخطط لبناء وحدات استيطانية جديدة في الضفة الغربية والقدس الشرقية، يصل عددها الى 5 آلاف.

وذكرت صحيفة "هآرتس" أن هذه الخطة تأتي في إطار جهود الحكومة لتهدئة القوى المتطرفة الغاضبة من الإفراج عن 26 أسيرا فلسطينيا كان أغلبهم يقضون عقوبة سجن مدى الحياة بتهمة قتل إسرائيليين.

وأوضحت "هآرتس" أن الحكومة، بالإضافة الى موافقتها على بدء تشييد 1500 وحدة في مستوطنة رامات شلومو في القدس الشرقية، وفق خطة أعلن عنها سابقا، ستقدم مناقصات لبناء 800 وحدة جديدة في البؤر الاستيطانية الرئيسية، لتبدأ أعمال البناء فيها مباشرة.

كما ستمرر الحكومة الإسرائيلية خططا لبناء 2500 منزل في مختلف مستوطنات الضفة، لكن أعمال البناء فيها لن تبدأ إلا بعد مزيد من التخطيط وموافقة مختلف المؤسسات الإسرائيلية عليها.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو قد أعلن الأربعاء عن موافقته على خطط لبناء 3500 وحدة سكنية جديدة في الضفة الغربية.

وجاء تصريح نتانياهو بعد ساعات من إطلاق سراح الدفعة الثانية من الأسرى الفلسطينية في إطار جهود تعزيز الثقة مع الفلسطينيين.

وأوضح مسؤول في مكتب نتانياهو أن رئيس الوزراء أعطى تعليمات بإعلان مناقصات لبناء 1500 وحدة سكنية في رامات شلومو مباشرة، كما وافق بشكل أولي على مشاريع لبناء 2000 وحدة أخرى في وقت لاحق.

سيف دعنا: السياسة الاستيطانية تهدف لخلق واقع جديد

قال المحلل السياسي وأستاذ علم الاجتماع في جامعة ويسكونسن سيف دعنا في حديث لقناة "RT"، إن القضية المهة لا تكمن في الإعلان عن 1500 وحدة سكنية، بل ان القضية هي حملة استيطانية ممنهجة وطفرة في الاستيطان ترافقت مع بدء العملية التفاوضية عام 1993 جعلت عدد المستوطنين يتزايد من 200 الف إلى ما يعادل 600 الف في الضفة والقدس الشرقية. واضاف أن القدس تتعرض لعملية ممنهجة لهدم البيوت وهجمة استيطانية كبيرة.

المصدر: RT + "هآرتس"