منظمة حظر الكيميائي: دمشق تتعاون بشكل كامل مع المفتشين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/631307/

أكدت سيغريد كاغ، منسقة البعثة المشتركة لمنظمة حظر الاسلحة الكيميائية والامم المتحدة، ان دمشق تتعاون "بشكل كامل" مع المفتشين المعنيين بتفكيك الكيميائي السوري.

أكدت سيغريد كاغ، منسقة البعثة المشتركة لمنظمة حظر الاسلحة الكيميائية والامم المتحدة المكلفة الاشراف على تطبيق قرار مجلس الامن القاضي بنزع الترسانة الكيميائية السورية، ان دمشق تتعاون "بشكل كامل" مع المفتشين.

وقالت كاغ يوم 22 أكتوبر/تشرين الأول انه "حتى الساعة، تعاونت الحكومة السورية بشكل كامل في دعم عمل الفريق المتقدم والبعثة المشتركة لمنظمة حظر الاسلحة الكيميائية والامم المتحدة"، والتي تولت حتى الآن التحقيق في 17 موقعا لانتاج وتخزين الاسلحة الكيميائية.

وأضافت: "لقد كانت لنا لقاءات جيدة جدا مع الحكومة السورية على أعلى المستويات. التعاون القوي مستمر وهذا ما أكده أيضا كل من الأمين العام للأمم المتحدة والمدير العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية في تصريحاتهما الأخيرة ونحن نبني على ذلك لأن لدينا هدفا مشتركا هو التخلص من البرنامج الكيماوي الذي يصب في مصلحة الجميع والسوريين على وجه الخصوص".

واعتبرت كاغ أن "الأطر الزمنية تشكل تحديا بالنظر الى ان الهدف هو التخلص من الأسلحة الكيميائية في سورية في النصف الاول من 2014".

وكانت كاغ قد وصلت يوم الاثنين الى دمشق.

وعين الامين العام للامم المتحدة بان كي مون السيدة كاغ، على ان يكون مقر عملها في قبرص حيث القاعدة الخلفية للبعثة التي يفترض ان تضم نحو مئة خبير من المنظمتين، وهي مكلفة بتدمير الاسلحة الكيميائية السورية تنفيذا للقرار الصادر في نهاية ايلول/سبتمبر.

وكانت منظمة حظر الاسلحة اعلنت الاثنين ان "عمليات تفتيش شملت 17 موقعا. وقام المفتشون في 14 موقعا بانشطة مرتبطة بتدمير معدات اساسية بهدف جعل المنشات غير قابلة للاستخدام". والمواقع التي شملها التفتيش هي من ضمن لائحة بعشرين موقعا قدمتها دمشق الى منظمة حظر الاسلحة.

المصدر: "فرانس برس" + "RT"