آشتون: يجب قبول إرادة الشعبين المصري والتونسي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/63104/

أكدت كاثرين آشتون المفوضة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي في اجتماع مجلس الأمن الدولي يوم الثلاثاء 8 فبراير/شباط على ضرورة تنفيذ إرادة الشعبين المصري والتونسي عبر الحوار والاصلاحات السياسية والانتخابات الحرة. من جانبه أكد ماجد عبد الفتاح مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة على ضرورة الإبقاء على قانون الطوارئ في مكافحة الإرهاب بمصر، مشيرا إلى فرار أكثر من 17 ألف سجين خلال الأحداث الأخيرة.

أكدت كاثرين آشتون المفوضة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي يوم الثلاثاء 8 فبراير/شباط على ضرورة تنفيذ إرادة الشعبين المصري والتونسي عبر الحوار والاصلاحات السياسية والانتخابات الحرة.
وقالت آشتون في اجتماع مجلس الأمن الدولي: "في يوم الجمعة الماضي رحب رؤساء دول الاتحاد الأوروبي الـ27 بالتعبير السلمي عن إرادة الشعبين التونسي والمصري. وذلك يتوافق مع القيم التي يدعمها الاتحاد الأوربي على أراضيه وفي كل أنحاء العالم. وموقفنا واضح. يجب النزول عند تطلعات الشعب الديمقراطية عبر الحوار والاصلاحات السياسية والانتخابات الحرة. على أن لا يبقى ذلك مجرد أقوال، سيقترح الاتحاد الأوروبي دعما فعالا للعملية الانتقالية".
القاهرة تبرر تمسكها بقانون الطوارئ
من جانبه أكد ماجد عبد الفتاح مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة على ضرورة الإبقاء على قانون الطوارئ في مكافحة الإرهاب بمصر، مشيرا إلى فرار أكثر من 17 ألف سجين خلال الأحداث الأخيرة.
وقال الدبلوماسي المصري: "هذا مرتبط بالوضع الأمني، فلا يخفى عليكم أنه خلال الأحداث الأخيرة شهدت السجون المصرية فرار أكثر من 17 ألف معتقل، وأنا أتحدث عن مجرمين. ان رفع حالة الطوارئ يعني السماح لهؤلاء بالتجول في الشوارع، ويحول دون قيام السلطات بمهماتها للقبض عليهم، هذا كل ما يمكن أن أقوله بخصوص حالة الطوارئ فهذا موضوع غير مطروح هنا في الأمم المتحدة".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية