مخرجات من غزة يكسرن الحواجز من خلال أفلام وثائقية ودرامية

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/630908/

تعمل في غزة نحو 60 فتاة في مجال صناعة الأفلام الوثائقية والدرامية، وهن يثرن ضجة كبيرة بعرض أفلامهن التي تجاوزن فيها حاجز الخوف من المجتمع.

تعمل في غزة  نحو 60 فتاة في مجال صناعة الأفلام الوثائقية والدرامية، وهن يثرن ضجة كبيرة بعرض أفلامهن التي تجاوزن فيها حاجز الخوف من المجتمع.

وفي غزة المستور يحظر الاقتراب منه، حتى أن الكثير من الرجال لا يستطيعون ذلك. أما النساء فقد كسرن كل الحواجز، ووضعن مرآة كبيرة أمام المجتمع تظهر سلبيات الموروث الاجتماعي القاسي.

ومن ضمن هذه الأعمال "بقعة حمراء" الذي يتناول موضوع غشاء البكارة، إذ تمكنت مخرجة فلسطينية من طرحه فتحولت إلى بطلة للأفلام الممنوعة.

فيما يتناول فيلم درامي آخر بعنوان "تحرش" قضايا القتل على خلفية الشرف، مستندا الى قصة حقيقية تتعرض فيها فتاة إلى الاغتصاب، فينجو المغتصب وتترك الفتاة لتصبح ضحية مرة أخرى عبر قتلها تجنبا للعار.

ومن المتوقع أن تشارك هذه الأفلام في مهرجانات عربية ودولية قريبا.

التفاصيل في التقرير المصور

 

أفلام وثائقية