أغاني العيد تسبق البيانات الرسمية بالإعلان عن المناسبة السعيدة

الثقافة والفن

أغاني العيد تسبق البيانات الرسمية بالإعلان عن المناسبة السعيدة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/630594/

ينتظر المسلمون عيد الأضحى كأحد أهم المناسبات الدينية والاجتماعية، إذ يرتبط هذا اليوم بكل ما هو جميل وطيب. ولطالما سبقت أغاني العيد الإعلان عن اليوم السعيد قبل البيانات الرسمية.

ينتظر المسلمون عيد الأضحى كأحد أهم المناسبات الدينية والاجتماعية التي يستقبلونها بفرحة غامرة وموائد عامرة، إذ يرتبط هذا اليوم بكل ما هو جميل وطيب، ويترك أثرا في نفوس الجميع حتى أنهم يتوقون لاستقباله من عام إلى عام.

بالإضافة إلى معناه الروحي يحمل يوم العيد ارتباطا وثيقا بالفن العربي، وتحديدا الأغنية التي تعلن حلول يوم العيد قبل البيان الرسمي في هذا البلد أو ذاك، لتصدح محطات الإذاعة والتلفزيون بالأغاني المخصصة للمناسبة السعيدة، حتى أن بثها يكاد يقتصر على هذا اليوم، فمنحته نكهتها الخاصة التي جعلته يتميز عن كافة أيام العام.

هناك بعض الأغاني ذات الطابع المحلي التي سجلت بأصوات عمالقة الفن العربي، تتغنى بها ربات البيوت وهن يقمن بإعداد ما لذ وطاب للاحتفال بالمناسبة. وربما يدندن بها بصوت خافت رجل في طريقه إلى بيته يحمل الهدايا، وكل ما يجعل هذا اليوم يزداد بريقا يلمع في ماضي وحاضر ومستقبل كل من عايشه ولو لساعة واحدة.

كما هناك أغان أخرى حققت انتشارا واسعا يتردد صداها في أرجاء الوطن العربي، وتحولت إلى عنوان لمعاني الإيمان وصلة الرحم والبهجة، أشهرها بكل تأكيد أغنية السيدة أم كلثوم "يا ليلة العيد".

تحمل هذه الأغنية بصوت كوكب الشرق كل معاني الفرح والبهجة التي تتسلل إلى قلوب الكبار والصغار، والتي تفوح منها رائحة كعك العيد وحالة الألفة السائدة بين الأهل والجيران الذين يتبادلون التهاني فيما بينهم، والهدايا التي يفرح الكبير بتقديمها أكثر من الصغير الذي يتلقاها، كما أصبحت رديفا لكلمة العيد بكل ما يحمله من معانٍ مثل ملابس العيد والعيدية.

وكلما بثت المحطات هذه الأغاني بثت في نفوس سامعيها الأمل والتمنيات من الكل للجميع بعام جميل يكون فاتحة خير لأعوام أجمل .. وكل عام وأنتم بخير ...

المصدر: RT + "يوتيوب"