رسائل خفية في تصريح أوباما حول الملف النووي الإيراني

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/630355/

جاء تصريح أوباما أن عاما واحدا يفصل إيران عن امتلاك سلاح نووي مفاجئة لكل من يتابع هذا الملف، بعد ملامح تقارب بين البلدين برز في أول محادثة هاتفية بين رئيسي الدولتين منذ 30 عاما.

الأجواء الإيجابية التي رافقت اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة وما تلاها فيما يتعلق بإيران وملفها النووي عكرها تصريح الرئيس الامريكي باراك أوباما الذي قال فيه إن عاما واحدا يفصل طهران عن امتلاك السلاح النووي. وبما أن الاستخبارات الأمريكية لم تقل إن طهران قررت تطوير اسلحة نووية، فإن تصريح أوباما ربما يراد منه توجيه رسائل، وفق مراقبين دوليين.

فقد قال جورج تيلمان، كبير الباحثين في معهد المراقبة على الأسلحة: "ربما هذه رسالة اراد ان يقول فيها للناس أننا لسنا على وشك أن نرى قنبلة نووية إيرانية، وان هذا لن يحدث قبل مرور عام واحد. وربما تكون رسالة إلى الأشخاص مثل نتانياهو الذي يرسم خطوطا حمراء ويقول إن منتصف العام المقبل سيكون متأخرا. وربما تكون الرسالة للقول إنه لا يمكن التكهن بقرار إيران، ولهذا لا يوجد وقت طويل للمفاوضات".

ويقلل خبراء من أهمية تصريح اوباما ، معتبرين إياه أنه للاستهلاك المحلي بسبب القيود التي يفرضها الواقع السياسي والمعارضة في كل من طهران وواشنطن. ومن أصحاب هذا الرأي جوشوا هابر، الباحث في مؤسسة "نيو أمريكا" الذي قال: "معظم التصريحات التي تأتي من البيت الأبيض والخارجية أو أي مكان لا يجب أن نأخذها حرفيا. وإذا كانت هناك رسالة، فإنها أنه لا يمكن أخذ التصريحات العلنية بشكل حرفي، لأن على كل طرف التعامل مع القيود السياسية المحلية والدولية".

التفاصيل في التقرير المصور

المصدر: RT