"هيومان رايتس ووتش": المعارضة السورية قتلت نحو 200 مدني في الهجوم على ريف اللاذقية أغسطس الماضي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/630226/

أعلنت منظمة "هيومان رايتس ووتش" أن مقاتلي المعارضة السورية الذين شنوا هجوما على ريف اللاذقية في 4 أغسطس/آب الماضي، قتلوا 190 مدنيا على الأقل واختطفوا أكثر من 200 آخرين.

أعلنت منظمة "هيومان رايتس ووتش" الجمعة 11 أكتوبر/تشرين الأول أن مقاتلي المعارضة السورية الذين شنوا هجوما على ريف اللاذقية في 4 أغسطس/آب الماضي، قتلوا 190 مدنيا على الأقل واختطفوا أكثر من 200 آخرين.

وذكرت المنظمة أن العديد من الضحايا أعدمتهم المجموعات المسلحة، بعضها مرتبطة بتنظيم "القاعدة"، التي سيطرت على مواقع تابعة للجيس السوري يوم 4 أغسطس/آب وتوجهت الى 10 قرى قريبة تقطنها أغلبية علوية.

وجاء ذلك في تقرير نشرته "هيومان رايتس ووتش" تحت عنوان "دمهم ما زال هنا: عمليات الإعدام وإطلاق النار العشوائي واتخاذ الرهائن من قبل قوات المعارضة في ريف اللاذقية" الذي صدر في 105 صفحة يعرض أدلة على قتل مدنيين يوم 4 أغسطس/آب وهو أول أيام العملية.

وشددت المنظمة على أنه تم "إعدام ما لا يقل عن 67 شخصا أو قتلهم بصفة غير مشروعة في العملية التي استهدفت قرى علوية موالية للحكومة".

وأوضحت المنظمة أن جماعتي "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، و"جيش المهاجرين والأنصار" اللتين قادتا العملية، ما زالتا تحتجزان رهائن، والأغلبية العظمى منهم من النساء والأطفال.

وأوضحت "هيومان رايتس وتش" أنها توصلت الى هذه النتائج بعد تحقيق ميداني قابل محققوها خلاله أكثر من 35 شخصا، بينهم سكان نجوا من الهجوم وأشخاص أسعفوا المصابين، ومقاتلون ونشطاء من الحكومة والمعارضة.

وشددت على أن النتائج تثبت أن أعمال القتل واحتجاز الرهائن وغيرها من الانتهاكات ترقى لجرائم الحرب، داعية مجلس الأمن الدولي الى أن يحيل فوراً الوضع في سورية إلى المحكمة الجنائية الدولية.

المصدر: RT + الموقع الرسمي لمنظمة "هيومان رايتس ووتش"

الأزمة اليمنية