اكتشاف كوكب "شاب" يسبح حرا دون ارتباط بأي نجم

الفضاء

اكتشاف كوكب
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/630200/

اكتشف علماء فلكيون كوكبا "شابا" يسبح في الفضاء وحده وبدون أي نوع من الارتباط بنجم من النجوم. هذا ويقدر العلماء مسافة بعد هذا الكوكب الاستثنائي عن الأرض بقرابة 80 سنة ضوئية.

اكتشف علماء فلكيون كوكبا يسبح في الفضاء وحده وبدون أي نوع من الارتباط بنجم من النجوم. هذا ويقدر العلماء مسافة بعد هذا الكوكب الاستثنائي عن الأرض بقرابة 80 سنة ضوئية.

وقد تم اكتشاف هذا الكوكب بفضل جهود فريق من علماء الفلك الذين يؤكدون أن الكوكب المكتشف فريد من نوعه إذ أنه يسبح وحيدا بلا شمس. يزيد حجم الكوكب الجديد "البارد والمظلم" بـ 6 مرات عن كوكب المشتري، مما يجعله عبارة عن كتلة عملاقة من الغاز، ويعود عمره، بحسب التقديرات الأولية، إلى 12 مليون عام، أي "طفل رضيع" قياسا للمعايير الفلكية.

أطلق مكتشفو الكوكب عليه PSO J318.5-22، وقد تم اكتشافه بواسطة تلسكوب في أعلى جبال هاليكالا البركانية في جزيرة هاواي.

تعقيبا على هذا الاكتشاف قال مايكل ليو من المعهد الفلكي التابع لجامعة هاواي للعلوم  أنه "لم يسبق لنا أن رصدنا شيئا كهذا، إنها المرة الأولى التي ترى فيها كوكبا صغير العمر يدور في الفضاء وحده .. لكننا نعلم الآن أن هذا يحدث".

وأضاف أنه لطالما تساءل عن وجود أجرام سماوية كهذه لتتوج عملية الرصد والمراقبة برد إيجابي على هذا السؤال.

المصدر: RT + "إندبندنت"