خلايا جذعية مزروعة في جسم الفأر تساعد في علاج أمراض الإنسان

الصحة

خلايا جذعية مزروعة في جسم الفأر تساعد في علاج أمراض الإنسان
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/629555/

تمكن أطباء في جامعة طوكيو من تطوير غدد دمعية ولعابية حصلوا عليها من خلايا جذعية، ثم زرعوها في جسم فأر. وانسجمت الغدد مع أنسجة مجاورة إذ التحمت تلك الغدد بأنسجة عصبية وأوعية دموية.

تمكن أطباء في جامعة طوكيو من تطوير غدد دمعية ولعابية حصلوا عليها من خلايا جذعية بشرية، ثم زرعوها في جسم فأر. ونجحت العملية إذ انسجمت الغدد مع أنسجة مجاورة. والتحمت تلك الغدد بأنسجة عصبية وأوعية دموية، مما يدل على توافق الأعضاء الجديدة مع جسم الفأر.

وأصبحت الغدد الدمعية تعمل على ترطيب عيون الفئران وترد على المزعجات الخارجية. أما الغدد اللعابية فصارت تتأثر بالطعام وتحمي جوف الفم من العدوى الخارجية. وكانت الأعضاء المزروعة تعمل داخل أجسام الفئران على مدى 18 شهرا، ما يعتبر فترة طويلة بالنسبة إليها.

ويقول الأطباء إنه يمكن الاستعانة بهذا الأسلوب لدى علاج عواقب أمراض الغدد وسرطان الدماغ والعنق والمشاكل المتعلقة بالغدد التي  يعاني منها المسنون. وبالإضافة إلى ذلك فإن الملايين من الناس يعانون من مشاكل أقل جدية  في عمل الغدد المذكورة. أما عدم وجود سائل الدموع ( العين الجافة) فيؤدي إلى  جفاف القرنية.

ويقول البروفيسور تكاسي تسودزي من جامعة طوكيو إنه يجب حل بعض المشاكل قبل أن إنتاج الغدد المعدة حسب وسائل الهندسة البيولوجية على دفعات. ويشدد هو وفريقه على ضرورة تشكيل بنك الخلايا الجذعية الملائمة لإنماء الغدد.

المصدر " RT " + وكالات

أفلام وثائقية