اكتشاف علمي يثبت العلاقة بين الباليه وعلاج مرض الدوار المزمن

العلوم والتكنولوجيا

اكتشاف علمي يثبت العلاقة بين الباليه وعلاج مرض الدوار المزمن
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/629097/

يثير راقصو الباليه اهتمام الذواقين لهذا الفن وغيرهم، بمن فيهم علماء أجروا أبحاثا حول الباليه خلصت إلى سر قدرة الراقصين على عدم الشعور بالدوار، مما يمنح بريق أمل لمرضى الدوار المزمن

يثير راقصو الباليه الانتباه أثناء أدائهم أدوارهم على المسرح سواء لدى الجمهور الذواق لهذا النوع من الفن الذي يحضر العرض مباشرة أو من خلال شاشة التلفزيون.

لكن راقصي الباليه يثيرون اهتماما من نوع آخر لدى كل من يتابع حركاتهم الرشيقة ودورانهم حول أنفسهم من غير المهتمين بالفن الأوبرالي فحسب، فيتساءل هؤلاء كيف لا يصيبهم الدوار ؟

طرح هذا السؤال مختصون أجروا أبحاثا حول هذا الأمر، خلصت إلى أن الممارسة والتدريبات المتواصلة لسنوات تؤدي إلى أن الإشارات التي تصل للقشرة المخية المسؤولة عن الشعور بالدوران تتقلص لدى راقصي الباليه مع مرور الزمن، مما يجعلهم ثابتين في حركاتهم.

ويسعى العلماء الذين توصلوا إلى هذه النتيجة إلى الاستفادة منها واستخدامها بهدف علاج المصابين بمرض الدوار المزمن، وذلك وفقا لما أفاد به باري سيمونغال، أحد الباحثين المشرفين على هذه الدراسة من جامعة لندن البريطانية.

هذا وتشير البحوث المستمرة في هذا الصدد، والتي يقوم بها سيمونغال وزملائه إلى أن توفير العلاج لهذه الفئة من المرضى ممكنة، وإن لفت الانتباه إلى أن راقصي الباليه يعتمدون تقنيات فنية أُخرى تساعدهم في تفادي الشعور بالدوار.

المصدر: "نوفوستي"

أفلام وثائقية